"الصحة العالمية": كورونا أكبر حالة طوارئ واللقاح سيكون تاريخيا

منظمة الصحة العالمية
منظمة الصحة العالمية
Advertisements
قال المدير العام لمنظمة الصحة العالمية، تيدروس أدهانوم جيبريسوس، إن فيروس كورونا هو أكبر حالة طوارئ صحية عالمية منذ أوائل القرن العشرين، لكن البحث العالمي عن لقاح مضاد للفيروس تاريخي أيضا.

وأضاف مدير المنظمة: "هناك لقاحات كثيرة تحت التجربة وعدد منها في المرحلة الأخيرة من التجارب السريرية، وهناك أمل، لا يعني هذا أنه سيكون لدينا لقاح، لكن السرعة التي وصلنا بها إلى المستوى الذي وصلنا إليه الآن لم يسبق لها مثيل على الأقل"، وفقا لما نشرته وكالة "رويترز".

وتابع: "ثمة مخاوف من ألا يكون هناك لقاح يمكن أن يجدي نفعا أو ربما يوفر الحماية لبضعة أشهر ليس أكثر، لكننا لن نعرف قبل أن ننهي التجارب السريرية".

وحث تيدروس، الأمهات على "مواصلة الرضاعة الطبيعية، حتى إن أصبن بـ "كوفيد 19"، لأن المنافع تفوق مخاطر العدوى بكثير".

في غضون ذلك، أشار مسؤولو منظمة الصحة العالمية، اليوم، إلى أن فريقا استقصائيا تحضيريا لم يرجع بعد من الصين التي نشأ فيها فيروس كورونا المستجد.

وأكد المسؤولون أنه من المقرر إرسال فريق أكبر يضم خبراء صينيين ودوليين في المرحلة التالية لمعرفة منشأ الفيروس في مدينة ووهان، لكن توقيت إرساله وتشكيلته لم يتضحا حتى الآن.