33 % ارتفاع بمعدلات البطالة في النمسا بسبب أزمة كورونا

بوابة الفجر
Advertisements


قالت وزيرة العمل النمساوية كريستين أشباخر، إن آثار الأزمة الاقتصادية العالمية الراهنة على سوق العمل ستستمر لفترة طويلة قادمة، مشيرة إلى تسجيل معدلات البطالة في يوليو الماضي ارتفاعا بمقدار الثلث عن يوليو 2019، حيث بلغت الزيادة نحو 107 آلاف عاطل.

وتابعت أشباخر: "أن أزمة جائحة كورونا أدت إلى أثار سلبية واسعة على سوق العمل على مدى 4 أشهر ونصف، حيث أنه جاري إعادة تدريب العاطلين للاتحاقهم بسوق العمل في نهاية يوليو الماضي، حيث أن نسبة العاطلين ارتفعت بنسبة 33% مقارنة ب2019، وتم تسجيل 432 ألفا و539 عاطلا عن العمل أو متدربا".

وأشارت إلى أن أعلى مستوى للبطالة في النمسا تم تسجيله في منتصف أبريل الماضي وبلغ 588 ألف شخص، لافتة إلى أن تخفيف قيود الجائحة والحزم المالية لانعاش الاقتصاد ساهما إلى حد كبير في تحسين أوضاع سوق العمل.

يoشار إلى أن معدل البطالة في النمسا بلغ 9.2% بزيادة 2.7 نقطة مئوية مقابل يوليو 2019.