مصرع وإصابة 15 شخصا في حادث انقلاب ميكروباص بترعة المريوطية

بوابة الفجر
Advertisements
لقي 8 أشخاص مصرعهم، وأصيب 7 أخرون، اليوم الأحد؛ إثر انقلاب سيارة ميكروباص في ترعة المريوطية بمركز منشأة القناطر، شمال قطاع أكتوبر.

وتلقت أجهزة الأمن بالجيزة، بلاغًا من إدارة شرطة النجدة بسقوط سيارة ميكروباص أجرة في ترعة المريوطية بطريق "نكلا - المنصورية".

وبدوره دفع اللواء هشام صادق مدير الإدارة العامة للحماية المدنية بالجيزة، بقوات الإنقاذ النهري مدعومين بالمعدات اللازمة، كما انتقلت قوة أمنية برئاسة المقدم مجدي موسي وكيل فرقة شمال أكتوبر.

تحريات العقيد محمد عرفان مفتش مباحث شمال أكتوبر، توصلت إلى أنه أثناء سير سيارة ميكروباص أجرة قادمة من مدينة الشيخ زايد في طريقها إلى محافظة المنوفية، اختلت عجلة القيادة بيد قائدها، ما أدى إلى انقلابها بالترعة.

وتمكنت الضفادع البشرية من انتشال 8 أشخاص، جري نقلهم إلى المستشفى بواسطة سيارات الإسعاف، لكن توفي أحدهم قبل وصوله إلى المستشفي، كما تمكنت القوات من انتشال 7 جثث حتى الآن، ورفع السيارة من مجرى الترعة.

وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.

اقرأ أيضًا...

نجح ضباط إدارة البحث الجنائي بالجيزة في إسقاط عناصر تشكيل عصابى إرتكبوا 9 حوادث سرقة مساكن بالجيزة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

وتلقى اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة إخطارًا مفاده بورود معلومات وتحريات قطاع الأمن العام بمشاركة الإدارة العامة لمباحث الجيزة عن قيام كلٍ من 3 عاطلين، مُقيمين بالجيزة، بتكوين تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في إرتكاب حوادث سرقات المساكن "بأسلوب التسلق" مُتخذين من دائرة قسمي شرطة " الأهرام، ثان الشيخ زايد" مكانًا لمزاولة نشاطهم الإجرامي.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة تحت إشراف اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، تم إستهدافهم وضبطهم، وبمواجهتهم إعترفوا بإرتكابهم 9 وقائع بذات الأسلوب، وتم بإرشادهم ضبط جميع المسروقات في تلك الوقائع بأماكن إخفائها وأضافوا بإنفاقهم باقي المبالغ المالية.

وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة بإخطار اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.

وجاء ذلك في إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية المستمرة لمكافحة الجريمة بشتى صورها لاسيما في مجال إستهداف وضبط العناصر الإجرامية، والتشكيلات العصابية مرتكبي حوادث السرقة.