لحماية الزائرين من الشمس في العيد.. متطوعون بالإسكندرية يغرسون اشجار داخل المقابر (صور)

بوابة الفجر
اعتادت الكثير من الأسر المصرية على زيارة موتاهم خلال أيام الأعياد الدينية، كعادة داخل المجتمع المصري، تعود جذورها إلى الحقبة الفرعونية القديمة، والتي تقوم من خلالها الأسرة بقراءة الفاتحة وورد من القرآن أمام المقبرة، وأحيانًا كثيرة توزيع الصداقات، للمحتاجين أمام المقابر.

تلك الزيارات المعتادة طوال أيام العيد وخلال ساعات النهار، دفعت مجموعة من المتطوعين بالإسكندرية إلى زرع أشجار داخل المقابر، تحمي الزائرين من أشعة الشمس الحارقة، لكي تكون بمثابة عيدية يقدمونها خلال أيام عيد الأضحى المبارك.

وتقول هبة سلامة مدير مؤسسة"كيدز فور كيدز" الخيرية ل"الفجر" إن هدفهم تقديم عمل خيري، يسهل زيارة الأسر إلى أحبائهم من الموتى، وجاءت الفكرة بزرع شجرة أمام كل مقبرة لتكون بمثابة العيدية في أيام عيد الأضحى.

وتتابع في حديثها أن الشمس في المقابر حارقة، وأنه ليس هناك مكان للظل، وأن الشجر تم زراعته في مقابر الكينج المريوط بغرب المحافظة، وأن تلك الأشجار سيكون أيضًا إحسان ورحمة للموتى، وظل لمن جاءوا للمقابر لزياره أو دفن موتاهم.

وتشير إلى أن عمل الجمعية الخيرية يقوم على تطوع من الأطفال في العمل الخيري، وأنه قد شارك 25 طفل، بزرع 25 شجرة داخل المقبرة، وأنه سيتم مضاعفة الأعداد شهريًا لتصل إلى 100 شجرة.

وتحدثت أن الهدف من مشاركة الأطفال في العمل التطوعي هو أن هناك علاقة وثيقة بين التشجير وضرورة تعليم الأطفال الاهتمام بالمساحات الخضراء، والمسئولية المجتمعية.

أخر أخبار كورونا


وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت، عن خروج 1499 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 41137 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 238 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 29 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم السبت، هو 94316 حالة من ضمنهم 41137 حالات تم شفاؤها، و4834 حالات وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.