«شمس الدين بلعربى» آخر عربى إفريقى متخصص فى أفيشات السينما العالمية

بوابة الفجر
تم تصنيفه مؤخرا من طرف مؤسسة هوليوود العالمية كآخر فنان فى إفريقيا والعالم العربى مازال يصمم ملصات أفلام هوليوود بالطريقة التقليدية وهى الرسم هو الفنان التشكيلى شمس الدين بلعربى والذى تخصص فى رسم ملصات الأفلام العالمية.

كما ضم القاموس الذى أصدرته مؤسسة هوليوود العالمية (BUKS OF AMERICA) مسيرته وصورته وسط النجوم العالميين.

شمس الدين بلعربى الذى لا يزال فى الثلاثينات من عمره بدأت أحلامه وهو طفل صغير فى الخامسة من عمره يرعى الغنم فى قرية مستغانم بالجزائر وكانت تمر بجانبه صفحات الجرائد فتجذبه صورها البراقة لنجوم السينما فبدأ برسمها فى الرمال، وبعد دخوله المدرسة بدأ المعلمون يركزون على موهبته فأعطى الرسم أكثر من باقى المواد.

لم تسمح له الظروف المادية أن يكمل تعليمه لكنه بدأ يمتهن حرفة الرسم مثل تزيين المحلات التجارية والديكور وفى تلك المرحلة تعرض لبعض الاستغلال، وفى تلك المرحلة بدأ يشاهد الأفيشات الضخمة لنجوم السينما ويقوم برسمها على الورق وقام بإرسالها لبعض شركات الإنتاج السينمائية وبعد فترة تلقى رسالة من منتج أرجنتينى يعمل بالشراكة مع هوليوود وعرف بأعماله فى الأوساط السينمائية وصمم له ملصق لفيلمه GARRA MORTAL من هنا كانت انطلاقته نحو العالمية.

وكان تخصصه لرسم الأفيشات الذى يعتبر من الفنون المرئية ولكن بطريقة عصرية لمواكبة الموجة الرقمية للأفيشات.

بعد أن نفذ أفيش GARRA MORTAL أحدث ضجة وثورة نوعية فى هوليوود فسلط عليه الضوء من قبل وسائل الإعلام العالمية والعربية واشتهر بين المنتجين والمخرجين هناك.

فنفذ أفيشات أعمال مثل الفيلم الوثائقى الكبير Chinese Hercules The BOLO YEUNG Story وأفلام.. وHonor وGarra Mortal وBucks of Americn وThe News.

وعرضت أعماله فى مهرجانات ومحافل عالمية مثل مهرجان كان السينمائى الدولى والأوسكار وسيزار وشاهد أعماله الممثل العالمى JIMMY GOURAD والذى حرص على زيارته فى الجزائر وتكريمه.

وتمت دعوته أيضا لمهرجانات فى المغرب ودعاه الممثل الهوليوودى TONG POO واتفقا سويا على مشروع عمل، واهتم به وفد من خبراء سينمائيين حضروا إلى الجزائر منهم الممثل العالمى RAMDAN GOURAD.

وقاموا بتكريمه فى حفل كبير على اعتبار أنه آخر عربى إفريقى فى العالم العربى يقوم بتصميم ملصقات الأفلام العالمية بالطريقة التقليدية أى عن طريق الرسم والفن التشكيلى ليتم تسجيل اسمه بعدها فى القاموس العالمى للسينما العالمية IMDB.

وتم تسجيل قصة حياته إلى جانب عمالقة السينما العالمية فى كتاب أصدرته مؤسسة هوليوود العالمية.