كيف أصبح الجنيه المصري الأفضل بين عملات الأسواق الناشئة؟

الجنيه
الجنيه
استطاع الجنيه المصري، الصمود، أمام العملات الأجنبية، رغم التوترات الاقتصادية التي يشهدها العالم بسبب تفشى فيروس كورونا، حيث نجح في قهر الدولار، على مدار الشهور الماضية.

تماسك الجنيه في الربع الأول من العام

تماسك الجنيه المصري أمام العملات الأجنبية، بين الاقتصادات الناشئة منذ تفاقم أزمة "كورونا"، حيث انخفض سعر صرفه أمام الدولار خلال الفترة من 14 فبراير 2020 حتى 1 أبريل 2020 بنسبة 0.3%.

تراجع الجنيه في مايو

وشهد سعر صرف الجنيه المصري، تراجعا ملحوظا أمام الدولار الأمريكي خلال شهر مايو، على الرغم من انخفاض الأخير في الأسواق العالمية، على خلفية التداعيات السلبية لفيروس كورونا المستجد كوفيد 19.

وفقد الجنيه المصري نحو 45 قرشا من قيمته أمام الدولار الأمريكي، ليكسر حاجز الـ16 جنيها خلال تعاملات الأسبوع الجاري لأول مرة منذ ديسمبر 2019، وهي الخسارة الأكبر الجنيه منذ ما يقرب من عامين.

وترجع الأسباب، نتيجة لتوقف حركة السياحة بمصر وتوقف الطيران بسبب انتشار جائحة فيروس كورونا حول العالم، الأمر الذي أدى إلي انخفاض كبير في عائدات مصر من العملة الصعبة.

عودة الاستقرار في يونيو

وعاود سعر صرف الجنيه المصري، الاستقرار أمام العملات الأجنبية، خلال شهر يونيو، ليصبح الدولار الأمريكي 16.12 جنيها للشراء، 16.22 جنيها للبيع.

استقرار في يوليو

كما استقر سعر الدولار، أمام الجنيه المصرى فى بعض البنوك العاملة في مصر، وفقًا لآخر تحديثات البنك الأهلى المصرى عند 15.92 جنيه للشراء، 16.02 جنيها للبيع.

وحظى الجنيه المصري، بإشادة المؤسسات الدولية الاقتصادية، ما يؤكد على قوة السياسية الاقتصادية لمصر وقدرتها على إدارة أزمة كورونا دون تاثيرات على الجنيه.

وكان المركز الإعلامي لمجلس الوزراء، أصدر تقرير عن أداء الجنيه بين عملات الأسواق الناشئة خلال الثلاث سنوات الماضية، حيث تحسن أداء الجنيه المصري ليصبح أفضل العملات أداءً أمام الدولار خلال الفترة من 30 يونيو 2017 حتى 30 يونيو 2020، وذلك بمعدل 10.8%، تليه عملة تايلاند بمعدل تحسن 8.9% أمام الدولار، ثم تايوان بمعدل تحسن 2.8%، والفلبين بمعدل تحسن 1.3%، وماليزيا بمعدل تحسن 0.2%.

كما أبرز العملات التي شهدت تراجعًا في أسعار الصرف أمام الدولار، حيث تراجعت عملة التشيك بمعدل 3.8%، تليها الصين بمعدل تراجع 4.2%، ثم كوريا الجنوبية بمعدل تراجع 5.1%، وإندونيسيا وبولندا بمعدل تراجع 6.9% لكل منهما، وبيرو بمعدل تراجع 8.9%، كما شهدت عملة المجر تراجعًا أمام الدولار بمعدل 16.7%، وكذلك الهند بمعدل تراجع 16.9%، وروسيا بمعدل تراجع 20.9%، وكولومبيا بمعدل تراجع 23.4%. 

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا