لأول مرة منذ شهور.. بلجيكا لم تسجل أي حالة وفاة بكورونا

فيروس كورونا
فيروس كورونا

أعلنت السلطات الصحية في بلجيكا، اليوم الثلاثاء، أنها منذ شهر مارس الماضي لم تسجل أي حالة وفاة جديدة بسبب فيروس كورونا الجديد.

 

وقالت السلطات البلجيكية، إنها ولأول مرة منذ العاشر من مارس الماضي، من التغلب على الفيروس المسبب لوباء كوفيد-19، حيث لم يتم تسجيل أي حالة وفاة بعد أن كانت أكثر الدول الأوروبية الغربية تضررا بالفيروس، بالنسبة إلى عدد السكان.

 

 أعلنت السلطات الصحية في بلجيكان اليوم السبت، تراجع وتيرة الإصابات بمرض "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا المستجد.

 

 وفي وقت سابق، قالت السلطات البلجيكية، إنها على أبواب البدء في رفع إجراءات العزل الصحي، وفقًا لما ذكره موقع قناة روسيا اليوم.

 

وسجلت وزارة الصحة البلجيكية، 485 إصابة جديدة بعدوى "كوفيد-19"، خلال الـ 24 ساعة الماضية، مقابل 513 حالة مسجلة يوم الجمعة.

 

وكشفت الصحة البلجيكية، أن إجمالي عدد المصابين بـ "كوفيد-19" عبر البلاد بلغ 49517 شخصا.

 

وذكرت الصحة البلجيكية، في بيان لها وفاة 82 شخصا خلال الفترة نفسها، ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا أو مشتبه بإصابتهم (مقابل تسجيل 130 حالة وفاة يوم الجمعة)، لتبلغ حصيلة الوفيات الناجمة عن جائحة كورونا في بلجيكا 7765 حالة، وذلك وفقا للإحصاءات الوطنية التي تأخذ في الحسبان الحالات المؤكدة والمشبوهة على حد سواء، بما في ذلك الوفيات المسجلة في دور رعاية المسنين.

 

وأضاف البيان، أن 319 متعافيا غادروا المستشفيات خلال الساعات الـ 24 الماضية، فيما استضافت المستشفيات 128 حالة جديدة ليبلغ إجمالي عدد المرضى بـ "كوفيد-19"، الذين يتلقون العلاج في المشافي 3111، بينهم 689 في وحدات العناية المركزة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا