تفيكك خلية لـ"داعش" وتصفية زعيمها في روسيا

الإمن الروسي
الإمن الروسي

فككت هيئة الأمن الفدرالية الروسية، اليوم الاثنين، خلية تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي، كانت تخطط لتنفيذ هجمات على عناصر الشرطة وعمليات أرهابية ضد أهداف مدنية بمقاطعة روستوف بجنوبي البلاد.

 

وأصدر الأمن الروسي، بيانًا رسميًا قال فيه إن الخلية التي كانت تضم 6 أشخاص من مواطني روسيا وإحدى دول آسيا الوسطى، خططت لاستهداف رجال الشرطة وتنفيذ عمليات إرهابية في المؤسسات الطبية والتعليمية.

 

وكشف الأمن الروسي، أنه لدى محاولة القبض على زعيم العصابة في منطقة آزوف بالمقاطعة، أطلق النار من بندقية "كلاشتيكوف" الآلية على عناصر الوحدة الخاصة للأمن الفدرالي وفجر عبوة ناسفة يدوية الصنع، مما أسفر عن إصابته إصابة مميتة.

 

وأضاف الأمن الروسي، أنه خلال عمليات طارئة للبحث والتحقيق في مدينة روستوف على نهر الدون تم احتجاز الأعضاء الخمسة الباقين من العصابة، إضافة إلى مصادرة عبوة ناسفة جاهزة للاستخدام، وأسلحة نارية آلية، وذخيرة ومخدرات تم اكتشافها لدى تفتيش موقع الحادث.

 

وأكدت السلطات الروسية، أنه لم يصب بأذى أي أحد من رجال الأمن والمدنيين خلال العملية.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا