إصابة 3 من أعضاء الكنيست الإسرائيلى بفيروس كورونا

الكنيست الإسرائيلى
الكنيست الإسرائيلى

أعلن الكنيست الإسرائيلي، اليوم الجمعة، دخول ثلاثة من أعضائه إلى الحجر الصحي، بعد مخالطتهم لمصابين بفيروس كورونا المستجد، حسبما نشرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" الإسرائيلية.

 

وأوضح الكنيست، نقل كل من نير بركات، عضو الليكود، وعايدة توما سليمان، عضو القائمة العربية المشتركة، وتهيلا فريدمان، عضو حزب أزرق أبيض، إلى الحجر الصحي بسبب اختلاطهم بمريض كورونا منذ نحو أسبوع.

 

وسجلت وزارة الصحة لدى الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، 1464 إصابة جديدة بفيروس كورونا، وحالتي وفاة، ليرتفع إجمالي عدد المصابين إلى 35533 حالة، و345 حالة وفاة.

 

ودخل كل من بيني جانتس، وزير جيش الاحتلال الإسرائيلي، ورئيس الوزراء البديل، وأفيف كوخافي، رئيس أركان الجيش، إلى الحجر الصحي، في وقت سابق، وكذلك عدد كبير من قادة وضباط الوحدات العسكرية، بعد اختلاطهم بمرضى كورونا.

 

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

 

وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي لـ 12,462 مليون إصابة، بينهم أكثر من 558 ألف حالة وفاة، وأكثر من 7,261 مليون حالة شفاء.

 

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين، كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

 

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

 

ويذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الماضي، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا