بقيمة 30 مليار جنيه استرليني.. بريطانيا تعلن عن تدابير إنعاش اقتصادي

بوابة الفجر
أعلنت بريطانيا اليوم، عن تدابير إنعاش اقتصادية لمرحلة ما بعد كوفيد-19 بقيمة 30 مليار جنيه استرليني، اشتملت على تخفيضات ومساعدات وإعانات.


ووفقا لـ "الفرنسية"، قال ريشي سوناك وزير المالية البريطاني في البرلمان "دعمنا أكثر من مليون وظيفة وقدمنا إعانات وقروضا وأرجأنا تسديد ضرائب"، إضافة إلى ضخ أموال في نظام الصحة العامة بقيمة "160 مليار جنيه"، وذلك أثناء "المرحلة الأولى" من خطة لدعم الاقتصاد.


وقال سوناك في البرلمان "ندخل في المرحلة الثانية من استجابتنا الاقتصادية" للركود الخطير الناجم عن أزمة تفشي كوفيد-19، مضيفا أنها ستكون مركزة على العودة إلى العمل ومكافحة بطالة الشباب.


وأكد أن أي وضع "فريد" يتطلّب قدرة على "الابتكار". وكشف الوزير المحافظ الذي يحظى بشعبية كبيرة عن تدبير مخصص لمساعدة المطاعم، أحد القطاعات الأكثر تضرراً من أزمة تفشي كوفيد-19 بما أن المؤسسات أُرغمت على الإغلاق لثلاثة أشهر ونصف الشهر.


في آب أغسطس، ستدفع الحكومة نصف قيمة الوجبات التي يتمّ تناولها في المطاعم "حيث يعمل 1,8 مليون شخص" في بريطانيا، بكلفة لا تتجاوز 10 جنيه للشخص الواحد.


وأعلن وزير الخزانة البريطاني تخفيض الضريبة على القيمة المضافة بشكل مؤقت من 20% في الأيام العادية إلى 5%، على "البضائع والخدمات في قطاع الضيافة" بما في ذلك الحانات والمطاعم والفنادق والمنتزهات وحدائق الحيوانات... ما يمثّل أربعة مليارات جنيه.


وذكر بأن الوباء والعزل تسببا بانكماش تاريخي بنسبة 25% من الاقتصاد في مارس أبريل.


وبين التدابير الأخرى المعلنة إلغاء موقت للضريبة على شراء العقارات التي لا تتجاوز أسعارها 500 ألف جنيه وتقديم ثلاثة مليارات جنيه لتجديد أجهزة التدفئة في المساكن والمباني الحكومية وملياري جنيه لدعم آلاف عقود العمل لمدة ستة أشهر المخصصة للشباب الذين لا تتجاوز أعمارهم الـ25 عاماً

  

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا