تفاصيل قرار تثبيت أسعار المنتجات البترولية 3 أشهر مقبلة (فيديو)

أرشيفية
أرشيفية
قال حمدي عبدالعزيز، المتحدث باسم وزارة البترول، تفاصيل قرار تثبيت أسعار المواد والمنتجات البترولية 3 أشهر مقبلة.

وأضاف عبدالعزيز، في مداخلة هاتفية لبرنامج "على مسئوليتي"، مع الإعلامي أحمد موسى، على قناة "صدى البلد"، أن اللجنة المشكلة لتحديد الأسعار البترولية اجتمعت لدراسة المتغيرات الثلاثة لتحديد تكلفة سعر البيع المحلية، مشيرًا إلى هناك انخفاضات وتذبذبات في الأسعار، نتيجة عدم التخزين، لكن على مدار الثلاثة أشهر ككل حدثت تذبذبات نتيجة الظروف الطارئة في السوق العالمي.

وتابع المتحدث باسم وزارة البترول، أن اللجنة أوصت بتثبيت أسعار المنتجات البترولية حتى تستطيع الفترة المقبلة عمل استقرار في هذا الربع من العام، لمواجهة ومقابلة أي زيادات قد تكون موجودة هذه الفترة نتيجة التقلبات.

وواصل أنه من المتوقع حدوث زيادات في الأسعار وبناءً عليه، تقرر عدم تحميل المواطنين أي أسعار في هذه الفترة، حتى يحدث استقرار في السوق المحلي، مشيرًا إلى أن أسعار البنزين كما هي، لافتا إلى أن سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه 6.25 للتر البنزين 80، و7.50 للتر البنزين 92، بينما السولار كما هو.

وشدد على أن هناك استراتيجية جديدة، بشأن وجود استكشافات حيث يتم عمل مسح لغرب المتوسط، ويتم العمل في هذه المنطقة الواعدة بالإضافة لاتفاقيات مع شركات عالمية كبرى للبحث والتنقيب في البحر المتوسط عن البترول، مشددًا أن قطاع البترول حقق طفرات في كل الأنشطة الاقتصادية الخاصة به.

وأشار إلى أن إنتاج البترول بالنسبة للغاز الطبيعي أكثر من 7 مليارات قدم مكعب يوميًا، وهناك قدرة على إنتاج أكثر منذ ذلك، مشيرًا إلى أن هذه الفترة تعتبر ظروف استثنائية وتحتاج لتوازن ومراعاة كافة المقاييس الفنية والاقتصادية.

واختتم المتحدث باسم وزارة البترول، قائلا: ترسيم الحدود في شرق المتوسط «حدوتة مصرية»، ولولا ترسيم تلك الحدود لما استطعنا البحث واستكشاف البترول، وكان من الصعب طرح مناطق أو استثمار للمياه العميقة، مشددًا على أنها تعد استغلال اقتصادي أمثل للثروات الاقتصادية.

تثبيت الأسعار الحالية
قررت لجنة التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، تثبيت الأسعار الحالية السائدة في السوق المحلي وذلك لفترة ثلاثة أشهر من يوليو حتى سبتمبر 2020.

وجاء قرار اللجنة، المعنية بمتابعة وتنفيذ آليات تطبيق التسعير التلقائي للمنتجات البترولية، خلال اجتماعها المنعقد عقب انتهاء شهر يونيو الماضي.

وبحسب القرار، تم الإبقاء على سعر بيع منتجات البنزين بأنواعه الثلاثة: 25ر6 جنيه للتر البنزين 80، و7.50 جنيه للتر البنزين 92، و8.50 جنيه للتر البنزين 95، وسعر بيع السولار 6.75 جنيه للتر.

واستعـرضت اللجنة متوسطات أسعار خام برنـت في السوق العالمي وسعر الصـرف للفتـرة أبريل يونيو 2020، واللذين يعتبران أهم مؤثرين ومحددين لتكلفة إتاحة وبيع المنتجات البترولية في السوق المحلية بخلاف الأعباء والتكاليف الأخرى.

وجاءت توصيات اللجنة بتثبيت الأسعار في ضوء الأوضاع الاستثنائية التي يمر بها العالم نتيجة التداعيات السلبية لجائحة كورونا على النشاط الاقتصادي العالمي، وأسواق البترول والطاقة خاصة خلال الفترة أبريل يونيو 2020 وحدوث تذبذبات حادة في الأسعار العالمية للبترول وتوقف شبه كامل للنشاط الاقتصادي للعديد من دول العالم في ظل حالة عدم اليقين التي سادت تلك الفترة، بحسب البيان.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا