محامي: "لا يجوز التحرش بالمرأة حتى لو مشيت بلبوص"

أرشيفية
أرشيفية
قال المحامي عصام عجاج، إنه لا يجوز بأي حال من الأحوال أن يكون لبس المرأة سببًا لتحرش الرجال بها.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "كل يوم" الذي تقدمه الإعلامية بسمة وهبة، على شاشة "ON": "يجب أن يكون الرجل عفيف النفس ويتحكم في شهواته حتى لو المرأة مشيت بلبوص.. لكن لا ننكر أن لبس المرأة بالشارع يساعد على زيادة نسبة التحرش بها، ويجب تربية الفتيات عشان تبقي عفيفة ومتجيش مرة تروح قسم".

وأوضح المحامي عصام عجاج، أن نسبة التحرش تزداد مع زيادة المتبرجات بالشارع، مؤكدًا أن الأسرة لها دور كبير في رعاية الفتيات.

واقعة تحرش أثارت الجدل
وبرز "هاشتاج" بين قائمة الأكثر تداولًا على تريند مصر بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، حيث زعم خلاله مغردون تورط شاب طالب في الجامعة الأمريكية بالقاهرة، في أعمال مخلة بالآداب مع عدد كبير من الفتيات، حيث قالت الروايات المنتشرة عبر منصات السوشيال ميديا، أن عدد الفتيات المتضررات من أفعال الطالب (أ ب ز) وصل إلى أكثر من 50 فتاة، إضافة إلى مزاعم اتهامه باغتصاب طفلة عمرها 14 عامًا - حسب ما تم تداوله عبر منصات التواصل الاجتماعي.

وفى رواية أخرى، أشار المغردون إلى أن ضحايا الطالب، تجاوز عددهن 100 فتاة، وتشير رواية إحدى الفتيات - زعمت أنها ضحية من ضحايا الطالب الجامعي - أنه كان يقوم بأفعال مخلة بالآداب مع الفتيات ويبتزهن تحت تهديد نشر صور مفبركة لهن عبر الإنترنت حتى يستجبن لطلباته الجنسية، ونشرت فتيات شهادات صادمة على "تويتر"، أكدن فيها أن هذا الشاب تحرّش بأكثر من 50 فتاة في الجامعة الأمريكية.

وقالت إحدى الفتيات: "هذا الشخص تحرّش بي وبشقيقتي، عندما كان عمرنا 13 و14 عامًا، وهددنا بنشر صور مفبركة لنا، إذا لم نستجب لمطالبه"، وكتبت أخرى "سبق وتحرّش بي، وطاردني وهددني مئات المرات، وفى إحدى المرات، هددني بإخبار والدي إنني أمارس الجنس معه، لكنى لم أفعل ذلك، فقط أراد تهديدي كي أخضع له ولمطالبه الجنسية"، وروت ثالثة ما حدث معها: "هددني إذا لم أنفذ رغباته، سينشر شائعات عنى، ويقول أيضًا أني مارست الجنس معه، وهذا لم يحدث".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا