الأهلي يمنح الإسماعيلي فرصة أخيرة للتنازل عن نجمه

بوابة الفجر
عاد باهر المحمدي لاعب الفريق الأول لكرة القدم بنادي الإسماعيلي، لحسابات إدارة النادي الأهلي، من أجل الحصول على خدماته خلال فترة الانتقالات الصيفية الجارية.

وتوقفت مفاوضات النادي الأهلي مع الإسماعيلي، مؤخرًا حول التعاقد مع اللاعب، بسبب طلبات ناديه المادية، للتنازل عن قائده بالموسم الجديد.

وبدأ المارد الأحمر، في فتح خطوط اتصالات جديدة مع مجلس الدراويش، من أجل الوصول إن نقطة اتفاق وتخفيض المطالب المادية لإتمام الصفقة.

وكان الإسماعيلي، أبدى رغبته في الحصول على مبلغ 40 مليون جنيه، للموافقة على رحيل نجم المنتخب الوطني، إلا أن مسؤولو القلعة الحمراء رفضوا الشروط المطروحة.

وتأتي خطوة الأهلي، الجديدة من أجل التوصل لاتفاق بشأن تقليل المقابل المادي، على أن تكون هذه هي الفرصة الأخيرة لإتمام المفاوضات.

وقرر مجلس القلعة الحمراء، غلق ملف اللاعب نهائيًا في حال عدم تخفيض مطالب ناديه المادية، وتأجيل الصفقة إلى الانتقالات الشتوية المقبلة.

وأعرب السويسري رينيه فايلر المدير الفني للفريق، عن رغبته في التعاقد مع المحمدي، من أجل تدعيم خطوطه الدفاعية والاستفادة من خدماته بالموسم الجديد.