مستشار الرئيس لـ المواطنين: احذروا حتى تنخفض إصابات كورونا

الدكتور عوض تاج الدين
الدكتور عوض تاج الدين
أكد الدكتور عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، على ضرورة الالتزام بالإجراءات الاحترازية واستخدام الكمامات خلال الفترة المقبلة لتجنب انتشار فيروس كورونا، موجهًا الشكر لجميع المصريين رئيسا وحكومة وشعبا، لتكاتفهم وتعاونهم في سبيل احتواء أزمة كورونا.

وقال خلال مداخله هاتفية ببرنامج "مسئول و100 مليون" الذي تقدمه الإعلامية شيرين الدسوقي، على إذاعة القاهرة الكبرى، إنه لايزال لدينا حالات تحتاج مستشفيات وهناك نسبة وفيات لكن الوضع العام هو التكاتف وتفهم القضية يجعلنا في صورة أفضل من ذي قبل.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية للشئون الصحية، أن الأدوية متوفرة والأّسرة متاحة، وهناك امتداد استراتيجي للأسرة إذا لزم الأمر، منوها على أن المرض لا يزال متفشي عالميا ولذا يجب الالتزام بقواعد التباعد الاجتماعي والابتعاد عن التكدس وارتداء الكمامات، ومن لا يضطر للنزول يلتزم منزله، والالتزام بالنظافة الشخصية والإجراءات الوقائية.

وذكر أنه يتمنى انحسار الأعداد وانخفاضها وهو ما يترتب عليه انخفاض الوفيات والحالات الحرجة، مشيدا بتفهم المصريين للعزل المنزلي عند وجود أعراض خفيفة.

وأوضح أنه سعيد بانحسار الأعداد خلال يومين، ولكن لابد أن نكون حذرين حتى يستمر انحسار الأعداد تماما وبذلك نكون أكثر اطمئنانا.

في سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، عن خروج 480 متعافيًا من فيروس كورونا من المستشفيات، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 21718 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1057 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 67 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في ٢٧ مايو ٢٠٢٠، فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الثلاثاء، هو 77279 حالة من ضمنهم 21718 حالة تم شفاؤها، و3489 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف الذكية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا