غضب داخل ريال مدريد بسبب التحكيم

ريال مدريد
ريال مدريد
شهدت الساعات الماضية غضب كبير داخل نادي ريال مدريد، وذلك بعد الفوز على فريق أتليتك بلباو بنتيجة هدف نظيف في المباراة التي أقيمت على ملعب سان ماميس، ضمن منافسات الجولة الرابعة والثلاثين من بطولة الدوري الإسباني. 

وأشارت تقارير إسبانية حسب صحيفة "الماركا"، إن ريال مدريد سئم من الحديث المتزايد عن التحكيم، حيث أصبح الفريق يشعر بالإحباط على نحو متزايد إزاء الكيفية التي يؤدي بها الحديث عن التحكيم وإلى تشتيت الانتباه عن أداء الفريق.

وأوضحت تلك التقارير إلى أن اللاعبين وقادة النادي يريدون الحفاظ على الهدوء جراء هذا الوضع، وبالرغم من أن هناك مدربين مثل ايمانول الجواسيل وجايزكا جاريتانو أشادوا بالعمل الجيد الذي قام به فريق زيدان.

‏حيث أعرب لاعبين من الأندية الأخرى بشكل خاص عن إحباطهم من قرارات الحكام وتقنية الفيديو بعد كل فوز لريال مدريد، وكل ذلك في محاولة لإيجاد عذر لنجاح النادي الأبيض، ويرى ريال مدريد أن هذه التعليقات محاولة لتشويه سمعة الفريق الذي كان أداؤه جيداً بشكل استثنائي في ظروف صعبة.