أبرزهما النجمان حسن حسني ورجاء الجداوي.. فنانون رحلوا عن عالمنا في زمن "كورونا"

بوابة الفجر

شهد عام 2020 رحيل عدد الفنانون الذين تركوا في نفوس الجميع حزنًا على فراقهم، فقد خسرت الساحة الفنية العديد ممن نحبهم في هذا العام.

ويرصد ''الفجر الفني" بعض الفنانون الذين فارقوا عالمنا في زمن الكورونا.

حسن حسني
توفي الفنان القدير حسن حسني عن عمر يناهز 88 عاماً، أثر تعرضه لأزمة قلبية مفاجأة ونقل الى مستشفى ولم يمكث بها سوى يوم وتوفي في تمام الساعة الثانية صباحًا وتم تشييع جثمانه بمقابر أسرته في طريق الفيوم، وكانت آخر أعماله مشاركته في مسلسل سلطانة المعز في موسم رمضان 2020.

رجاء الجداوي
توفيت الفنانة القديرة رجاء الجداوي توفيت صباح يوم الاحد الموافق 5 يوليو جراء مضاعفات فيروس كوورنا المستجد وصراع شديد معه، بعد 43 يومًا قضته فى العزل الصحي بالإسماعيلية.

ورحلت الجداوي، عن عمر ناهز الـ 86 عامًا وتم دفن جثمانها بالقاهرة بواسطة الطب الوقائي.

محمود جمعة
توفي الفنان محمود جمعة، يوم الجمعة الموافق 3 يوليو حيث كان يعاني من شبه غيبوبة بسبب خلل في وظائف الكلي، وكان يتلقي العلاج بالرعاية المركزة في مستشفي بنها الجامعي.

محمود مسعود
توفي الفنان محمود مسعود يوم الخميس الموافق 11 يونيو، حيث أنه كان يعاني من مشكلات عديدة في القلب سببت حدوث التهاب رئوي، وتم نقله إلى المستشفى وتوفي بها.

نادية رفيق
توفيت الفنانة الكبيرة نادية رفيق عن عمر يناهز الـ84 من عمرها، وقدمت العديد من الأعمال وكسبت قلوب الملايين بفنها الراقي وعرفت دائماً بتجسيدها لدور الأم.

إبراهيم فرح
توفي الفنان القدير إبراهيم فرح عن عمر يناهز الـ68 عاماً، بعد تدهور حالته الصحية بشكل مفاجئ وكانت آخر أعماله مشاركته في مسلسل "ختم النمر".