"راضية بقضاء الله".. طبيب رجاء الجداوي يروي اللحظات الأخيرة في حياتها

بوابة الفجر
كشف الدكتور محمد خالد، الطبيب المعالج لرجاء الجداوي، كواليس أيام العلاج في حياة الفنانة رجاء الجداوي، قائلًا: "بداية تعرفي عليها كان تقريبًا يوم 24 مايو، ولقيتها إنسانة محترمة وصابرة وراضية بقضاء الله.. دائمًا طول الوقت ماسكة المصحف وبتقرأ القرآن".

وتابع "خالد"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية لميس الحديدي ببرنامج "القاهرة الان"، المذاع على فضائية "العربية الحدث"، مساء الأحد، أن الخطة العلاجية المتبعة في علاج الفنانة الراحلة كانت خاضعة لإشراف اللجنة العلمية لمكافحة فيروس كورونا. 

وكشف الطبيب عن حديث دار بينها وبين أحد المسؤولين وكان في وقتها موجودًا في الغرفة قائلًا: "كانت بتقول له، ولا تدري نفس بأي أرض تموت؟، أنا من الإسماعيلية أصلًا ولما تعبت جيت هنا بلدي.. وإحساسها كان قوي لكن خوفها طول الوقت على بنتها أميرة وحفيدتها رضوى".

وعندما سألها عن أحب الناس لقلبها، فقالت: "لميس وعمرو وأكتر فناتتين قريبين لقلبي ميرفت أمين ودلال عبد العزيز".

ولفت إلى أنه قام بوضع الفنانة الراحلة على جهاز الأكسجين بعد انخفاض مفاجيء في نسبته، وبعد انتهاء الجلسة سألها، قائلًا: "أخبارك إيه يا مدام رجاء، فردت قائلة: "الحمد لله راضية بقضاء الله أيًا كان".

وكانت أميرة مختار، نجلة الفنانة الكبيرة رجاء الجداوي، أعلنت عن وفاة والدتها في الساعات الأولى من صباح الأحد، بمستشفى الخليفة للعزل بالإسماعيلية، عن عمر يناهز 81 عامًا، بعد قضائها 43 يومًا في العزل عقب إصابتها بفيروس كورونا المستجد.

ونشرت أميرة مختار نجلة رجاء الجداوي ناعية أمها على فيس بوك قائلة: "مامى فى ذمة الله، وكتبت نجلة الفنانة رجاء الجداوى قبل إعلان الوفاة بساعات مؤكدة تدهور الحالة الصحية لوالدتها قائلة، مامي مازلت في الرعاية المركزة والحالة حرجة ولكن ربنا موجود هو القادر وهو الشافي".

وفي آخر تسجيل صوتي لها وجهت رجاء الجداوي رسالة قائلة "حبوا نفسكو وأولادكم وحبوا بلدكم خافوا على نفسكم عشان متوصلوش للي أنا فيه دا"، مشيرة إلى أن مصر لن تستطع التكملة في هذا الوضع اقتصاديا بسبب تكلفة الرعاية للمصابين في مستشفيات العزل.

وأضافت رجاء الجداوي "لافتة إلى أنه من الممكن أن يوجد إلى جانبنا مصاب ولكن لا يظهر عليه أعراض المرض لذا التزام المنزل هام للغاية".

يشار إلى أن آخر عمل شاركت به رجاء الجداوي كان مسلسل "لعبة النسيان" الذي عرض في رمضان الماضي.

مسلسل "لعبة النسيان" سيناريو وحوار تامر حبيب وإخراج هاني خليفة، وبطولة دينا الشربيني، أحمد داود، إنجي المقدم، محمود قابيل، علي قاسم، رجاء الجداوي‎.‎

أما عملها السينمائي الأخير الذي لم يعرض بعد هو فيلم "توأم روحي" مع الفنان حسن الرداد وأمينة خليل، الذي كان مقررا عرضه في موسم عيد الحب الماضي، لكن تأجل عرضه، ثم بدأ انتشار وباء كورونا، فتوقف العرض إلى أجل غير مسمى.

فيلم توأم روحي" يدور في إطار رومانسي، يقوم ببطولته عدد من النجوم منهم حسن الرداد، وأمينة خليل، وعائشة بن أحمد، وهو من تأليف أماني التونسي وإخراج عثمان أبو لبن.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا