‏الصحة العالمية: من الصعب الجزم بحدوث موجة ثانية من كورونا

أرشيفية
أرشيفية
أعلنت منظمة الصحة العالمية، اليوم الجمعة، أنه من الصعب الجزم بحدوث موجة ثانية من فيروس كورونا، حسب ما ذكرت فضائية العربية.

‏وأوضحت منظمة الصحة، أن عدة دول تشهد تفشيا لكورونا ضمن الموجة الأولى وليس الثانية‎، موضحة أنه لم تثبت حتى الآن فعالية أي لقاح للوقاية من كورونا.

توقعت منظمة الصحة العالمية، أن تظهر نتائج مبدئية لتجارب علاج لكورونا خلال أسبوعين.
فيما كانت منظمة الصحة العالمية أكدت أنها تعتبر نتائج اختبارات "ديكساميثازون" لعلاج فيروس كورونا المستجد "طفرة" في مكافحة الجائحة، مشددة على ضرورة استخدام هذا الدواء بإشراف دقيق للأطباء.

‎وقال مدير برنامج الطوارئ في المنظمة، مايك رايان: "ديكساميثازون يمثل واحدة من الطفرات الكثيرة اللازمة لمكافحة COVID-19، لكننا بحاجة إلى دراسة كل المعطيات الخاصة باستخدام الدواء".

‎وشدد رايان على أنه من بالغ الأهمية اعتماد "ديكساميثازون" بإشراف دقيق من قبل الموظفين الطبيين، مشيرا إلى أنه من المهم جدا ضمان تخزين كميات كافية من هذا الدواء لاعتمادها في علاج الحالات الصعبة والحرجة.

‎وذكر المسؤول، أنه يأمل في أن تكون الإرشادات الخاصة باستخدام هذا الدواء جاهزة في المستقبل القريب.

اقرأ أيضا.. أخر احصائيات كورونا في مصر

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الخميس، عن خروج 407 متعافيين من فيروس كورونا من المستشفيات، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافيين من الفيروس إلى 19288 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أنه تم تسجيل 1485 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي والفحوصات اللازمة التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 86 حالة جديدة.

وقال إنه طبقًا لتوصيات منظمة الصحة العالمية الصادرة في 27 مايو 2020؛ فإن زوال الأعراض المرضية لمدة 10 أيام من الإصابة يعد مؤشرًا لتعافي المريض من فيروس كورونا.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الخميس، هو 71299 حالة من ضمنهم 19288 حالة تم شفاؤها، و3120 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر" المتاح على الهواتف.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا