"الصحة" السعودية تحذر من خطورة فيروس كورونا على الأطفال المصابين بأمراض مزمنة

متحدث وزارة الصحة السعودية
متحدث وزارة الصحة السعودية
أكد رئيس اللجنة المركزية لداء السكري بوزارة الصحة السعودية الدكتور محمد بن يحيى الحربي، اليوم الخميس، أن إصابات الأطفال بفيروس كورونا المستجد قليلة، ومن أصيب منهم شفي حتى إن كان يعاني أمراضًا مزمنة.


وأضاف "الحربي"، خلال المؤتمر الصحفي اليومي بشأن مستجدات فيروس كورونا؛ أن الأطفال محميون؛ حيث لديهم جهاز مناعي قوي ضد الفيروس، مشيرًا إلى أن الأطفال المصابين بأمراض القلب والجهاز التنفسي وأمراض الكلى المزمنة، والمصابين بأمراض عصبية كالصرع، ومن لديهم نقص بالمناعة؛ معرضون للمضاعفات أكثر من غيرهم، مطالبًا بتطبيق الاحترازات المطلوبة للوقاية من فيروس كورونا مع الأطفال. 


وأوضحت وزارة الصحة، في وقت سابق، خطوات حصر المخالطين لشخص جاءت نتيجة مسحة كورونا له إيجابية؛ حيث تتم عدة إجراءات في مثل هذه الحالات تتضمن إرسال رسالة إلى الشخص لإبلاغه بأن النتيجة "إيجابية"، ويوجد بالرسالة رابط للتسجيل في تطبيق «تطمن»، ومن خلال التطبيق، تتم كتابة أسماء المخالطين الذين سيتم التواصل معهم، ويتم الاطمئنان على الحالة ومدى تطور الأعراض، كما أن الصحة العامة بالمنطقة تتواصل مع المصاب والمخالطين له، وتوجههم إلى الفحص والاطمئنان عليهم.

وأصدرت وزارة الصحة، في وقت سابق، دليلًا إرشاديًّا حول كيفية حماية الإنسان نفسه من فيروس كورونا الجديد "كوفيد-19"، عند الخروج من المنزل والذهاب إلى العمل والمسجد أو زيارة كبار السن أو الذهاب إلى التسوّق وغيرها، وتناول الدليل توصيات عامة تضمنت تجنب الآخرين والاتصال في الرقم 937 عند مخالطة حالة أو ظهور أعراض، ومنها الكحة والحرارة وضيق في التنفس، إضافة إلى أهمية لبس الكمامة القماشية والحرص على نظافة اليدين وغسلهما بالماء والصابون لمدة 40 ثانية أو استخدام معقم اليدين.


وتضمنت التوصيات أيضًا عدم المصافحة والعناق، وتجنّب لمس العينين والأنف والفم قبل غسل اليدين، إلى جانب الالتزام بآداب السعال والعطاس وذلك بتغطية الفم والأنف بالمنديل والتخلص منه مباشرة أو بباطن المرفق ثم غسل اليدين، وكذلك ترك مسافة آمنة بينك وبين الآخرين لا تقل عن مترين، والابتعاد عن التجمّعات، وعدم مشاركة الأدوات الشخصية مع الغير.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا