'مصر الخير' تنظم مؤتمرًا لرصد دور مؤسسات المجتمع المدني في تنفيذ مبادرات السيسي (صور)

جانب من المؤتمر
جانب من المؤتمر
عقدت مؤسسة مصر الخير، اليوم الأربعاء، مؤتمرًا صحفيًا للحديث عن دور مؤسسات المجتمع المدني في تنفيذ مبادرات الرئيس عبدالفتاح السيسي في مجال الصحة، وعلي رأسها ١٠٠ مليون صحة، وكذلك استعراض جهود المجتمع المدني في مجابهة فيروس كورونا.

جاء ذلك في إطار مبادرات الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية، بالاهتمام بصحة المصريين، والأحتفال بذكرى مرور ٦ سنوات علي ثورة ٣٠ يونيو.

وكانت قد أشادت مؤسسة مصر الخير باهتمام القيادة السياسية بملف الغارمين خلال الست سنوات السابقة، وإطلاقها للعديد من المبادرات الرئاسية لدعم هذه الفئات للخروج من دائرة الديون وفي هذا الاطار تعمل مصر الخير علي تنفيذ توجيهات الرئاسة للحد من الظاهرة. 

وأشارت إلي أنها كانت من أولى المؤسسات الأهلية التي لبت نداء الوطن، ودعوة الرئيس، وشاركت في تنفيذ المبادرات الصحيَّة والتي فتحت باب الأمل للمواطنين في الحصول علي العلاج والقضاء علي تلك الأمراض، وفي مقدمتها التصدي لجائحة كورونا من خلال التحرك السريع لتقديم أجهزة التنفس الصناعي وحملة نحمي الا بيحمنا ودعم مستشفيات العزل، وحملة القضاء علي فيروس سي وصحة الأطفال في الحماية من الانيميا والتقزم من خلال قوافل مصر الخير "أنقذ طفل تساوي حياة" .

وأعلنت المؤسسة في وقت سابق عن إطلاق مبادرة لفك كرب ١٠٠٠ غارم وغارمة يستفيد منها ٥٠٠٠ شخص، داخل أسر الغارمين، خلال العشرة الأوائل من ذي الحجة، لقضاء عيد الأضحى المبارك مع أسرهم، وعودة الفرحة الحقيقية لأسرهم بعودة عائلها، حيث تعتبر الأيام العشر من ذي الحجة من أفضل ايّام العبادات والتقرب إلى الله بالصدقات والأعمال الصالحة، وتأتي مبادرة مصر الخير لفك كرب أشخاص تعثروا في سداد ديون عليهم نتيجة الفقر الشديد أو الإصابة بمرض منعهم من العمل.

وقالت المؤسسة، إنها تحمي هذه الأسر، بالتعامل مع كافة الجهات وسداد الدين المستحق على الغارم أو الغارمة من خلال التبرعات التى تحصل عليها تطبيقا لأحد مصارف الزكاة الثامنة، خاصة بعد إعلان دراسة للجهاز المركزي للتعپئة والاحصاء بلجوء ٥٠ في المئة من الأسر مع تخفيض الدخل خلال أزمة كورونا الي الاقتراض من الغير لسد الاحتياجات الاساسية لهم الأمر الذي وجدت معه مصر الخير ضرورة لمساعدة هذه الاسر وتفريج كربهم لأن الدين لايتوقف معاناته عند الغارم أو الغارمة فقط يمتد آثاره السلبي لأسر الغارم وعلي حياة أولادهم.

وقالت سهير عوض، مدير برنامج الغارمين بمؤسسة مصر الخير، إن المبادرة لا تهدف لفك كرب الغارم فقط بل تعمل علي تحقيق مبادئ سد الحاجة بتوفير فرص عمل من أجل حياة كريمة أمنة اقتصاديا، إضافة إلى إتاحة حياة اجتماعية طبيعية، مشيرا إلى أن برنامج الغارمين يحرص من خلال العمل الدائم على فك كرب أكبر عدد ممكن من الغارمين، مع بحث أفضل السبل لمساعدة الغارمين بعد سداد الدين من خلال تدريبهم وتوفير فرص عمل لهم أو إقامة مشروعات لهم تكفل حياة بعيدة عن الفقر والعوز ومساعدتهم علي الخروج من حالة الاعتمادية الاقتصادية القائمة علي استقبال المساعدات أو الديون‏، لتصبح قادرة علي توفير دخل بشكل مستقل‏، من خلال حزمة من برامج التمكين الاقتصادي والاجتماعي والصحي تحت شعار‏"أسرة سليمة منتجة‏".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا