توقعات مفاجئة.. أحدث مسارات كورونا في مصر

مواطنون
مواطنون
Advertisements
يوما بعد الآخر، تظهر مستجدات بشأن وضع فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" في مصر وفقا لتصريحات المسئولين المصريين في مختلف المؤسسات بشأن ذلك الوباء الذي اجتاح أغلب دول العالم الأشهر الأخيرة.

وينتشر فيروس كورونا التاجي المستجد "كوفيد-19" في أغلب دول العالم، ومنذ عدة أشهر استطاع أن يزعج كافة الحكومات التي لم تستطع الحد من انتشاره في بلادها، الأمر الذي أدى إلى أن يتحول الفيروس إلى وباء عالمي خلال الأشهر الأخيرة، وسط مساعي الدول لمواجهته.

وفيما يلي يقدم "الفجر" أبرز المعلومات الجديدة عن فيروس كورونا في مصر ووضعه بالبلاد:

- أكبر نسبة المصابين بالفيروس كانت في محافظات القاهرة والجيزة والقليوبية، حيث تجاوزت نسبة الإصابة الـ 50% بينما تجاوزت الوفيات الـ 60%، حسبما أعلن الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء.

- محافظات البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء أقل معدلات إصابات بالفيروس.

- 80 % حالات متوسطة وبسيطة من الإصابات بكورونا، وهو ما يجعل نسب التعافى عالية في مصر كما أن هناك حالات تشفى بمفردها دون علاج، ولكن الحالات الحرجة تمثل 20%، حسب تصريحات الدكتورة جيهان العسال نائب رئيسة اللجنة العليا لمكافحة كورونا التابعة لوزارة الصحة.

- القائمين على المنظومة في مصر يتمنون ألا يستمر ارتفاع الأعداد حتى منتصف سبتمبر، معتبرين أن الأمر سيزداد صعوبة حال دخول فصل الشتاء باستمرار الزيادة في الأعداد.

- وعن توقعاته بشأن انتهاء فيروس كورونا، قال الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، إن فيروس كورونا سيظل متوطن وعلينا التعايش معه لذا سيتم الفتح التدريجي لعدد من الأنشطة مع استمرار الإجراءات الإحترازية.

يذكر أن حتى مساء أمس الإثنين، سجلت البلاد ٥٦٬٨٠٩ حالة إصابة بفيروس كورونا بعد تسجيل 1576 حالة جديدة، كما خرج 397 من المصابين بالوباء من مستشفيات العزل والحجر الصحي، بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 15133 حالة.

وبالنسبة لحالات الوفاة فالوضع في مصر قد يكون متأزم إلى حد ما بسبب ارتفاع حالات الوفاة بالوباء، ففي الـ 24 ساعة الأخيرة سجلت البلاد 85 حالة وفاة لتبلغ إجمالي الحالات 2278 حالة.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا