مصطفى ثابت: الأزمة الليبية أكثر خطورة من سد النهضة

مصطفى ثابت
مصطفى ثابت
قال الدكتور مصطفى ثابت، رئيس تحرير بوابة الفجر الإلكترونية: إن الرئيس عبد الفتاح السيسي، وجه رسائل واضحة وصريحة معتبرًا أن العرض العسكري كان رسالة ضمنية واضحة.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية ببرنامج "خبلانة" تقديم الإعلامي محمد كشك المذاع عبر "راديو معاك"، اليوم الأحد، أن تحديد الرئيس السيسي، خطوطنا الحمراء في حدودنا مع ليبيا، كان رسالة واضحة للجميع، منوهًا بأن الجيش المصري رشيد يحمي ولا يهدد.

وتابع رئيس تحرير بوابة الفجر الإلكترونية، أن ما حدث بالأمس حدث مهم جدًا ويوم فارق، معتبرًا أن الرئيس التركي "أخذ على قفاه" بالأمس، منوهًا بأن التحول في تصريحات وزير الخارجية التركية تؤكد ذلك.

وأكد أن إعلان القاهرة شهد تأييدًا دوليًا من جميع الجهات باستثناء تركيا، وأن محاولة أردوغان نقل الإرهابيين من سوريا لليبيا للضغط على مصر وأوروبا ونهب ثروات ليبيا.

وشدد على أن ملف الأزمة الليبية أكثر خطورة من سد النهضة بالنسبة لمصر.

السيسي: أي تدخل مصري مباشر في ليبيا بات شرعيًا

وفي وقت سابق، أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن أي تدخل مصري مباشر في ليبيا، بات شرعيًا، وتتوفر له الشرعية الدولية.

وأضاف في كلمته على هامش تفقده المنطقة الغربية العسكرية، اليوم السبت، أن أي تدخل مصري في ليبيا سيكون هدفه حماية الحدود من تهديدات الميلشيات، وسرعة دعم الأمن والاستقرار على الساحة الليبية، باعتباره جزءًا لا يتجزأ من الأمن القومي العربي، وحقن دماء الأشقاء الليبيين بوقف إطلاق النار، وإعلان وقف إطلاق النار الفوري، والتوصل لتسوية شاملة للأزمة.

رسائل قوية من السيسي

ووجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، عدة رسائل مهمة للعالم أجمع، خلال تفقده للقوات المسلحة المصرية في المنطقة العسكرية الغربية، بشأن الكفاءة والحالة الفنية القتالية العالية للقوات المسلحة، وقدرة الجيش المصري على الدفاع عن أمن بلاده داخل الحدود وخارجها.

واستهل الرئيس حديثه قائلًا: إن الجيش المصري من أقوى الجيوش في المنطقة.. جيش رشيد يحمي ولا يهدد، وقادر على الدفاع عن الأمن القومي لبلاده داخل الحدود وخارجها.

كفاءة القوات المسلحة 

وأكد السيسي، على الكفاءة العالية للقوات المسلحة وجاهزيتها لتنفيذ أي مهام، متابعًا: "متأكد أننا لو احتجنا منكم تضحيات وهنا بنبذل تضحيات كبيرة جدًا، كونوا مستعدين لتنفيذ أي مهمة داخل حدودنا أو إذا تطلب الأمر خارج حدودنا.

خروج 399 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي

وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس السبت، عن خروج 399 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 14327 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 15779 حالة، من ضمنهم الـ 14327 متعافيًا.

تسجيل 1547 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس ووفاة 89 

وأضاف أنه تم تسجيل 1547 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 89 حالة جديدة.

وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

المحافظات التي سجلت أعلى وأقل معدل إصابات بفيروس كورونا

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا 53758 و2106 حالة وفاة

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس السبت، هو 53758 حالة من ضمنهم 14327 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و2106 حالة وفاة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا