دبلوماسي سابق: السيسي وضع خطا استراتيجيا واضحا لعدة مشاكل

السفير محمد العرابي
السفير محمد العرابي
Advertisements
قال السفير محمد العرابي، وزير خارجية مصر الأسبق، إن كلمة الرئيس عبد الفتاح السيسي، السبت، أثناء تفقده عناصر المنطقة الغربية العسكرية المحاذية للحدود الليبية، من أقوى الرسائل الاستراتيجية التي أُطلقت من قِبل القيادة المصرية تجاه التحديات التي يواجهها الوطن في المنطقة، لافتا إلى أن إخراج مشهد اليوم كان مثاليا ويرسل رسالة ردع للآخرين بالتأكيد على أن الجيش المصري في حالة اصطفاف وجاهز لأي تدخل من أجل حماية الأمن القومي المصري خارج الحدود أو داخلها.

أضاف "العرابي"، خلال مداخلة مع برنامج "90 دقيقة" عبر فضائية "المحور"، أنه "يبدو أن العالم الجديد الذي نعيش فيه يستحسن في التعامل معه أحيانا أن تكشر عن أنيابك، مصر لم ترسل رسالة عسكرية اليوم ولكنها رسالة سياسية من الدرجة الأولى، أعتبر أن مصر وضعت اليوم خطا استراتيجيا واضحا للغاية نحو عدة مشاكل خانقة، قائمة على أسس واحدة وسياسات أخلاقية وملتزمة بمبادئ القانون الدولي".

تابع وزير الخارجية الأسبق: "السيسي أكد أنه لا تهاون في قضايا الأمن القومي المصري تحت أي ظرف من الظروف، وعلى القوى الدولية أن تأخذ مبادرة القاهرة مأخذ الجد تحت إشراف دولي وأممي"، لافتا إلى أن "الرئيس تجنب تماما ألا يذكر اسم دولة تركيا، لأنه أرفع من أن يذكرها، ولكن أعتقد أن الرسالة باتت واضحة بضرورة كبح المجتمع الدولي لجماح هذه الدولة والتعامل معها على أنه راعية وداعمة وممارسة للإرهاب في المنطقة".

وأكد أن "كلمة السيسي اليوم ستغير مواقف كثيرة، وستدفع المجتمع الدولي إلى النشاط ويحاول وضع إعلان القاهرة حيز التنفيذ تحت إشراف دولي".

كلمة مهمة للسيسي عن ليبيا
وفي وقت سابق، أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن أي تدخل مصري مباشر في ليبيا، بات شرعيًا، وتتوفر له الشرعية الدولية.

وأضاف في كلمته على هامش تفقده المنطقة الغربية العسكرية، أمس السبت، أن أي تدخل مصري في ليبيا سيكون هدفه حماية الحدود من تهديدات الميلشيات، وسرعة دعم الأمن والاستقرار على الساحة الليبية، باعتباره جزءًا لا يتجزأ من الأمن القومي العربي، وحقن دماء الأشقاء الليبيين بوقف إطلاق النار، وإعلان وقف إطلاق النار الفوري، والتوصل لتسوية شاملة للأزمة.

رسائل قوية من السيسي
ووجه الرئيس عبدالفتاح السيسي، عدة رسائل مهمة للعالم أجمع، خلال تفقده للقوات المسلحة المصرية في المنطقة العسكرية الغربية، بشأن الكفاءة والحالة الفنية القتالية العالية للقوات المسلحة، وقدرة الجيش المصري على الدفاع عن أمن بلاده داخل الحدود وخارجها.

استهل الرئيس حديثه قائلًا: إن الجيش المصري من أقوى الجيوش في المنطقة.. جيش رشيد يحمي ولا يهدد، وقادر على الدفاع عن الأمن القومي لبلاده داخل الحدود وخارجها.

كفاءة القوات المسلحة 
وأكد السيسي، على الكفاءة العالية للقوات المسلحة وجاهزيتها لتنفيذ أي مهام، متابعًا: "متأكد أننا لو احتجنا منكم تضحيات وهنا بنبذل تضحيات كبيرة جدًا، كونوا مستعدين لتنفيذ أي مهمة داخل حدودنا أو إذا تطلب الأمر خارج حدودنا.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا