ديكساميثازون | ما هو عقار Dexamethasone وكيف يعالج مرضى "فيروس كورونا"؟ وهذه استخداماته الطبية

ديكساميثازون
ديكساميثازون
Advertisements
تصدر دواء "ديكساميثازون"، اليوم الأربعاء الموافق 17/6/2020، تريند محرك بحث جوجل (الأكثر بحثًا) في مصر، وذلك عقب إعلان علماء جامعة "أكسفورد" البريطانية عن نجاح عقار جديد مضاد للالتهابات يدعى "ديكساميثازون" المصنف ضمن فئة الأدوية الستيرويدية.

وسنُقدم لكم متابعي بوابة "الفجر" الإلكترونية، كل ما تريدون أن تعرفوه عن ديكساميثازون Dexamethasone، ما هو وكيف يُعالج مرضى فيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) واستخداماته الطبية.

ما هو الديكساميثازون Dexamethasone؟
هو دواء كورتيكوستيرود، يستخدم عادةً في التعامل مع المشاكل الروماتيزمية، والعديد من الأمراض الجلدية وبعض التهابات الجهاز التنفسي مثل الربو ومرض الانسداد الرئوي المزمن، كما يمكن أيضًا لعقار ديكساميثازون علاج الخناق، وهي عدوى تنفسية ناتجة عن فيروس.
 
ووفقًا لتقرير جريدة "thesun"، أن عقار ديكساميثازون Dexamethasone تم إنشاؤه في عام 1957، قبل الموافقة عليه للاستخدام الطبي في عام 1961، وهو مدرج في قائمة الأدوية الأساسية لمنظمة الصحة العالمية، ولحسن الحظ، فإنه ليس دواء باهظ الثمن، يتكلف حوالي 5 جنيهات إسترلينية في المملكة المتحدة الأمريكية.

هل يعالج ديكساميثازون مرضى فيروس كورونا؟
يعتقد العلماء في جامعة "أكسفورد" البريطانية أن الستيرويد المتاح بشكل عام، يمكن أن يقلل من خطر الوفاة بنسبة الثلث للمرضى الأكثر مرضًا وحالتهم متأخرة من مرضى كورونا.
 
وكشفوا أن النتائج التي توصلوا إليها هي "أكبر اختراق" حتى الآن في المعركة ضد الفيروس التاجي، وزعموا أنه لو كان متاحًا في بداية الوباء، لكان من الممكن منع ما يصل إلى 5000 حالة وفاة بريطانية.
 
وقد أظهرت الدراسة أن ديكساميثازون قلل من عدد الوفيات على الأشخاص الذين يستخدمون أجهزة التنفس الصناعي بمقدار الثلث وخمس الحاجة للأكسجين.

وفيما يلي، بعض النتائج الأولية من الاختبار الدقيق لدواء ديكساميثازون على حالات كورونا:
 
- تم اختيار ما يزيد قليلاً عن 6400 مريض COVID-19.

- اختار عشوائيا 2،104 لتلقي الدواء.

- تم إعطاء الديكساميثازون لهؤلاء المرضى عن طريق الفم، أو من خلال الوريد، لمدة 10 أيام.

- حصل الـ 4،321 المتبقي على رعاية طبية أخرى للفيروس.

- بعد 4 أسابيع من إجراء الدراسة ، شهد المرضى الذين يحتاجون إلى أجهزة التنفس انخفاضًا بنسبة 35% في الوفيات. 

- وبالنسبة للمرضى الذين يحتاجون إلى الأكسجين الإضافي ، تم تخفيض وفياتهم بنسبة 20% بعد تناول ديكساميثازون.

- وخلص الباحثون إلى أن الديكساميثازون يمكن أن يمنع وفاة واحدة لكل 8 مرضى يعتمدون على أجهزة التنفس ، وما يصل إلى 25 % من أولئك الذين يحتاجون إلى أكسجين إضافي.

وأكد الدكتور مارتن لاندراي، وهو أحد قادة الدراسة في أكسفورد، أنه على الرغم من أن ديكساميثازون ليس علاجًا، إلا أنه يمكن أن يمهد الطريق لإيجاد العلاج المناسب، وفي الوقت نفسه، يعد الديكساميثازون طريقة غير مكلفة للاقتراب من منع مضاعفات الفيروس.
 
وتصف عيادة Mayo Clinic في الولايات المتحدة ديكساميثازون كدواء شبيه بالكورتيزون، أو الستيرويد، يعالج الأجزاء الملتهبة من الجسم. 

ومن المعروف أنه يعمل على المرضى الذين يعانون من "الحساسية الشديدة، ومشاكل الغدة الكظرية، والتهاب المفاصل، والربو، ومشاكل الدم أو النخاع العظمي، ومشاكل الكلى، وحالات الجلد، وتفاقم التصلب المتعدد".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا