رئيس ائتلاف دعم مصر: الدولة نجحت بسبب خطة الإصلاح الاقتصادي

بوابة الفجر
قال الدكتور عبد الهادي القصبي، رئيس ائتلاف دعم مصر، خلال الجلسة العامة المنعقدة الآن بالبرلمان، برئاسة الدكتور علي عبد العال، إن مشروع الموازنة وخطة التنمية المستدامة تأتي في ضوء نظرة مختلفة من العالم حول الأوضاع حيث يعيش العالم حدث غير تقليدي ويجب ألا نتوقف عند الارقام في الموازنة حيث لابد ان نصل إلي مدي ابعد، وهو آثار الأرقام التي يتم عرضها على الوضع الاقتصادي والاجتماعي والسياسي والصحي.

وأشار "القصبي"، إلى أن مشروع الموازنة العامة للدولة للعام المالي 2020/2021، استوفت الاستحقاقات الدستورية في قطاعي الصحة والتعليم، لاسيما بعدما أخذت الحكومة بالتوصيات التي خرجت من لجان البرلمان، داعيا لإجراء دراسة لتحديد أولويات الدولة المصرية في مرحلة ما بعد فيروس كورونا المستجد "كوفيد -19".

وتابع، أن مرحلة ما قبل الجائحة وتختلف عن مرحلة ما بعدها والدولة المصرية استطاعت أن تحقق نجاح نتيجة خطة الإصلاح الاقتصادي، لافتًا إلى أن الخطة القادمة تقوم على تقليل حجم الخسائر، قائلًا: "نتفق مع منهج الحكومة والذي يقوم على مبدأ تخطي الازمة بأقل الخسائر الممكنة بأقصى درجة وسرعة ممكنة".

وطالب القصبي، بايجاد فرص بديلة في ظل هذه الأزمة الطاحنة وأهمية التركيز على عدد من القطاعات الواعدة مثل الاتصالات والصناعات الدوائية، مع الاهتمام بقطاع الصحة والتعليم والنقل وتوزيع الاستثمار بشكل يحقق العدالة الجغرافية والاجتماعية في إطار المنهج الذي اتخذته وزارة التخطيط في إطار خطة الإصلاح الاقتصادي وخفض العجز الكلي.

وشدد زعيم الأغلبية البرلمانية، على أهمية الحفاظ على صحة المواطن هدف الدولة والقيادة السياسية، ولا شك أن التوجه للحفاظ على صحة المواطن المصري هي الأساس مهما كلف ذلك الدولة من أعباء.

وأشاد زعيم الأغلبية بمجلس النواب بتقرير لجنة الخطة والموازنة حول الموازنة العامة للدولة عن العام المالي 2020-2012. 

وأعلنت لجنة الشئون الدستورية والتشريعية بمجلس النواب، برئاسة النائب إيهاب الطماوي وكيل اللجنة، رفضها، الطلب المقدم من النائب العام بشأن الإذن برفع الحصانة عن النائب إلهامي عجينة، على خلفية سب وقذف أطباء مستشفى شربين العام.

وأكدت اللجنة خلال اجتماعها لمناقشة طلب رفع الحصانة، على لسان وكيل اللجنة النائب إيهاب الطماوي كل الاحترام والتقدير لجيش مصر الأبيض سواء أطباء أو ممرضين، وأن كافة مؤسسات الدولة وعلى رأسهم الرئيس عبدالفتاح السيسي، يقدرون دورهم.

من جانبه أكد النائب إلهامي عجينة عضو مجلس النواب، احترامه للأطباء والجيش الأبيض، مشددا على أهمية مساعدتهم لاسيما في ظل الظروف التي تمر بها البلد.
وقال عجينة، إنه من حق أي جهة أن تطلب التحقيق معه، مضيفا: "لم أذهب للتفتيش على المستشفى وإنما ذهبت لمساعدة مريض استغاث بي".

وأضاف عجينة، أن الأطباء اتهموني بأني أرغب في التفتيش عليهم، في حين أنني طالبت معالجة الأخطاء، فتعاملوا معي بمنطق أن الهجوم خير وسيلة للدفاع.

وقال بعض النواب إنه ذهب لخدمة أهالي دائرته، محذرين من أن معاقبة النائب قد تؤدي لتجاهل مطالب النواب التي ينادون بها لخدمة أهالي دوائرهم.

وكانت إدارة مستشفى شربين العام بمحافظة الدقهلية، قد أصدرت بيانا حول زيارة النائب إلهامى عجينة، وتعامله بشكل لا يليق مع أطباء المستشفى.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا