خبير اقتصادي: توجه رئاسي برصد إلكتروني لكل المشروعات القومية

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور أحمد سعيد، أستاذ القانون التجاري الدولي وخبير التشريعات الاقتصادية، إن هناك انخفاضًا في معدل الاستثمار الأجنبي والمحلي المباشر بنسبة 30% بسبب وجود جائحة كورونا، مشيرًا إلى أن رأس المال لديه مخاوف شديدة من تغير الحال والظروف الاقتصادية فحدث تباطؤ من المستثمرين وسحبوا أموالهم من البنوك للدخول فى مشروعات.

وأضاف "سعيد"، خلال لقائه في برنامج "من القاهرة"، المُذاع على قناة "النيل للأخبار"، أن حكومة الدكتور مصطفى مدبولي ستعرض وثيقة مؤشرات الأداء الاستراتيجية عام 2021 على مجلس النواب، وذلك في الجلسة العامة في البرلمان للمناقشة.

وتابع: "الحكومة قررت الحفاظ على معدلات النمو وذلك بزيادة من الاستثمارات لتعويض النقص الذي حدث من المستثمرين الأجانب بالقطاع الخاص، مشيرًا إلى أنه لا بد من الاستعداد الجيد والسريع لتلافي المشكلات التى تواجه الحكومة بشكل سنوي في معدلات الإنتاج وهذا ما فعلته الدولة المصرية منذ جائحة كورونا".

وأشار إلى أنه خلال العامين الماضيين كان هناك توجهًا رئاسيًا محددًا بأن كل شئ لا بد من وجود رصد إلكتروني له، بحيث يكون هناك قواعد بيانات شاملة لكل المشروعات القومية التي تحدث في مصر، وحجم الاستثمار الأجنبي والمحلي في الدولة كي يكون هناك رؤية واضحة لدى الحكومة المصرية لمناقشته في البرلمان.

وفي سياق منفصل أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأحد، عن خروج 402 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 11931 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 13332 حالة، من ضمنهم الـ 11931 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1618 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 91 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأحد، هو 44598 حالات من ضمنهم 11931 حالات تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1575 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا