"رد الجميل للدولة".. مستشار رئيس الجمهورية يوجه رسالة للمتعافين من فيروس "كورونا " (فيديو)

بوابة الفجر
Advertisements
قال الدكتور عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشؤون الصحة، إن بلازما الدم تجمع بطريقة علمية وصحية أمنة وتستخدم بأساليب علمية، مشيرا إلى أنها أسلوب علاجي يستخدم في الحالات الشديدة.

وقال "تاج الدين"، خلال مداخلة مع الإعلامي أحمد موسى ببرنامج "على مسئوليتي" المذاع على قناة "صدى البلد"، مساء الإثنين إن المرضى المتعافين من فيروس كورونا عندما يتبرعوا ببلازما الدم هو زكاة عن صحتهم وجزء من رد الجميل للدولة التي اهتمت بهم حتى يتعافوا من الوباء، معلقا: "لا يمكن المتاجرة بتبرع بالبلازما كما يردد البعض". 

وأشار مستشار الرئيس إلى أنه لا يوجد فرق بين الحصول على العدوى والمرض بمعنى أن يظهر المرض على البعض ولا يظهر على البعض الآخر رغم تعرضهم للعدوى وفي بعض الحالات يظهر فقدان حاستي الشم والتذوق ولكن سرعان ما يعودا فور التعافي، كاشفا أن أصحاب الأمراض المزمنة وكبار السن الأكثر تأثرا بفيروس كورونا.

وحول اتخاذ إجراءات إضافية قال إن الموضوع الخاص بذلك الأمر يدرسه بكل عناية وحرص شديد من أجل مصلحة الدولة والمواطن فالهدف الأساسي هو صحة وحياة الإنسان.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الإثنين، عن خروج 414 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 9375 حالة حتى اليوم.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 10618 حالة، من ضمنهم الـ 9375 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1365 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 34 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 35444 حالة من ضمنهم 9375 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1271 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا