توقعات بزيادة نسبة العجز الاقتصادي في الهند بنسبة 1.8%

بوابة الفجر
توقع كبير مستشاري الاقتصاد في الهند كريشنامورثي سوبرامانيان أن تزيد نسبة العجز في البلاد بما يتراوح بين 7ر1 و8ر1 في المئة، عن نسبة 5ر3 المستهدفة في موازنة العام المالي الحالي الذي بدأ في شهر أبريل الماضي، بحسب صحيفة "بزينس ستاندارد".


وبحسب "الألمانية" قال سوبرامانيان في مقابلة مع الصحيفة، أوردتها وكالة بلومبرج للأنباء اليوم السبت: "في ظل زيادة 50 في المئة، أو ما يقاربها، لمعدلات الإقراض، والتي تم الإعلان عنها، من المعقول أن تصدر تقديرات في هذا الوقت تتوقع زيادة في نسبة العجز مقارنة بالنسبة المستهدفة في الموازنة."


كما أشار سوبرامانيان إلى مخاطر أخرى تتعلق بتوقعات معدل نمو اقتصادي عند 2ر1 في المئة إلى 2 في المئة على مدار العام، وهي تقديرات صدرت خلال الأسابيع الأولى من الإغلاق العام الذي فرض أواخر شهر مارس الماضي للحد من تفشي وباء كورونا المستجد في البلاد.


ونقلت الصحيفة عن سوبرامانيان قوله إنه من المتوقع أن يسجل الاقتصاد الهندي "انكماشا ملموسا" خلال الربع الأول من العام (أبريل-يونيو).


وبحسب بلومبرج، فإن نسبة العجز 3ر5 في المئة التي يتوقع سوبرامانيان أن يسجلها الاقتصاد الهندي، أقل بكثير من نسبة 2ر7 في المئة التي يتوقعها سوفوديب راكشيت، من مؤسسة "كوتاك انستيتيوشنال اكوتيز" في مومباي، لتكون الأكبر منذ عام 1991


وترى وكالة موديز العالمية للتصنيف الائتماني أن الاقتصاد الهندي يواجه إمكانية تسجيل أول انكماش له منذ أكثر من أربعة عقود. وخفضت الوكالة يوم الاثنين الماضي تصنيف الهند إلى أقل مستوى من حيث الاستثمار، مع آفاق سلبية، وهو ما شكل مفاجأة لخبراء الاقتصاد.