تحذير شديد اللهجة من السيسي إلى أطراف النزاع في ليبيا (فيديو)

بوابة الفجر
أكد الرئيس عبدالفتاح السيسي، أن خطورة الوضع الراهن الذي تشهده الساحة الليبية لا تمتد تداعياته الأمنية إلى داخل ليبيا فقط، بل إلى دول الجوار الليبي والإقليمي والدولي أيضا.

وأشار "السيسي"، خلال مؤتمر صحفي مع رئيس البرلمان الليبي وقائد الجيش الوطني الليبي، المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم السبت، إلى أن ما يقلق هو ممارسات بعض الأطراف رغم جهود الكثير من الدول المعنية بالشأن الليبي خلال السنوات الماضية لإيجاد حل مناسب.

وحذر من إصرار أي طرف للبحث عن حل عسكري للأزمة الليبية، مؤكدا متابعة مصر عن كثب وبالتنسيق مع الليبين لكافة التطورات، ورفضها الكامل لكافة أشكال التصعيد
ويزور القاهرة حاليا كل من القائد العام للجيش الوطنى الليبى المشير خليفة حفتر، ورئيس مجلس النواب الليبي المستشار عقيلة صالح، حيث يعقد الطرفان مشاورات مع عدد من المسئولين المصريين للتنسيق والتشاور حول تطورات الأوضاع الراهنة في ليبيا فضلا عن التدخل التركي في الأراضى الليبية.

ونرصد موقف مصر الاستراتيجي الثابت تجاه الأزمة الليبية وفقا لتأكيدات الرئيس عبدالفتاح السيسي خلال مباحثات هاتفية مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون مؤخرا والمتمثل في:

- استعادة أركان ومؤسسات الدولة الوطنية الليبية.
- إنهاء فوضى انتشار الجماعات الإجرامية والميليشيات الإرهابية.
- منح الأولوية القصوى لمكافحة الإرهاب وتحقيق الاستقرار والأمن.
- وضع حد لحجم التدخلات الخارجية غير المشروعة في الشأن الليبي التي من شأنها استمرار تفاقم الوضع الحالي الذي يشكل تهديدًا لأمن واستقرار منطقة الشرق الأوسط والبحر المتوسط بأسرها.
- الحرص الكامل على إنهاء الأزمة الليبية عبر التوصل لحل سياسي يمهد الطريق لعودة الأمن والاستقرار في هذا البلد الشقيق، لا سيما من خلال دعم المساعي الأممية ذات الصلة وكذا تنفيذ مخرجات عملية برلين، إلى جانب رفض أي تدخل خارجي في هذا الخصوص.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا