دون جراحة.. أول عملية بكوادر سعودية تُنهي معاناة مسنة من "مياه على الرئتين"

بوابة الفجر
Advertisements

قام فريق طبي سعودي في الشؤون الصحية بوزارة الحرس الوطني، بإنهاء معاناة سيدة مسنة، تبلغ من العمر 78 عامًا، كانت تعاني من تجمع للمياه على الرئتين، بعملية تم أجرئها لأول مرة دون جراحة خلال التنويم.

وقاد الفريق الطبي للقيام بتلك العملية، استشاري أمراض القلب والقسطرة الدكتور محمد بلغيث، مع فريقه المكون من استشاري جراحة القلب الدكتور أحمد العريفي، وفني القسطرة جابر الشهري، والممرضة فوز العنزي.

وكان الفريق الطبي، قرر تركيب صمام حيواني جديد داخل الصمام الأصلي عن طريق القسطرة ودون عملية جراحية، وذلك لكبر سن المريضة وخطورة حالتها، بطريقة طبية تعد هي الأولى من نوعها في المملكة وبأيدٍ سعودية، علمًا بأن علاج تهريب الصمام الأورطي المتعارف عليه طبيًا، هو عملية القلب المفتوح.

وفي وقت سابق من اليوم، أعلنت وزارة الصحة تسجيل 1975 إصابة و32 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا في المملكة؛ ما يرفع إجمالي الإصابات إلى 93157 حالة، في حين بلغ إجمالي الوفيات بالفيروس إلى 611 حالة، وتم تسجيل 806 حالات تعافٍ ليرتفع العدد الإجمالي لحالات التعافي إلى 68،965، خلال الـ 24 ساعة الماضية.

هذا ويواجه العالم منذ شهر يناير الماضي، أزمة متدهورة ناتجة عن تفشي فيروس كورونا، الذي بدأ انتشاره منذ ديسمبر 2019 من مدينة ووهان الصينية وأدى إلى خسائر ضخمة في كثير من قطاعات الاقتصاد خاصة النقل والسياحة والمجال الترفيهي، وانهيار البورصات العالمية وتسارع هبوط أسواق الطاقة.

وعلى مستوى العالم، تجاوز عدد الإصابات بفيروس كورونا الذي ظهر لأول مرة في وسط الصين نهاية العام الماضي لـ 6,609 مليون إصابة، بينهم أكثر من 388 ألف حالة وفاة، وأكثر من 3,193 مليون حالة شفاء.

وعُطلت الدراسة في عدد من الدول حول العالم، إلى جانب إلغاء العديد من الفعاليات والأحداث العامة وعزل مئات ملايين المواطنين وفرض قيود كلية على حركة المواطنين، كما أوقفت عدة دول الرحلات الجوية والبرية بين بعضها البعض خشية استمرار انتشار الفيروس.

وحذرت منظمة الصحة العالمية، من أن انتشار فيروس كورونا "يتسارع" ولكن تغيير مساره لا يزال ممكنا، داعية الدول إلى الانتقال إلى مرحلة "الهجوم" عبر فحص كل المشتبه بإصابتهم ووضع من خالطوهم في الحجر.

ويذكر أن الصحة العالمية، صنفت فيروس كورونا بـ"وباء عالمياً"، في يوم 11 مارس الماضي، مؤكدة على أن أعداد المصابين تتزايد بسرعة كبيرة.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا