خالد الجندي: "مفيش حاجة اسمها غشاء بكارة للبنت"

بوابة الفجر
كشف الشيخ خالد الجندي، عضو المجلس الأعلى للشئون الإسلامية، عن أنه لا يوجد ما يسمى بغشاء البكارة لدى الإناث.

وأوضح "الجندي"، خلال برنامج "لعلهم يفقهون"، المذاع على فضائية "دي إم سي"، أن البكارة المقصود بها عدم السبق لها الزواج، مؤكدًا أن ما يثار عن فض غشاء البكارة فى ليلة الزفاف ليس إلا فلكلور جاء عن جهل وعدم علم، فإذا كان للبكورة غشاء، فان للشرف علامة، والله ستير كيف من يستر الناس يضع علامة للشرف.
   

وأضاف متسائلًا: "هل رتب الشرع أحكامًا لغشاء البكارة؟"، موضحًا أنه لم يحدث، وأن مسألة غشاء البكارة غير صحيحة، متابعًا: "الناس اتدبسوا فى مفاهيم خاطئة زى غشاء البكارة وبنات كتير ماتت بسببها والجهل هو من صنع هذه المعلومة وبالتالى فى الأوساط الجاهلة لديهم عادات التباهى بالدماء التى تسال بسبب ما أثير خطأ عن غشاء بكارة، فطبيا هناك ٦ انواع منهم نوعين لا يتم فضهم، حسب الاطباء فبالتالى، وجوده لا يدل على طهر، أو عدم وجوده يدل فجر".


وفي سياق منفصل، أعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأربعاء، عن خروج 523 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 7350 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 8371 حالة، من ضمنهم الـ 7350 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1079 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 36 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الأربعاء، هو 28615 حالة من ضمنهم 7350 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1088 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا