برلماني يرفض إلغاء امتحانات الثانوية العامة والجامعات واستبدالها بـ"الإلكترونية"

بوابة الفجر
رفض فايز بركات، عضو لجنة التعليم بمجلس النواب، فكرة إلغاء امتحانات الثانوية العامة والسنوات النهائية بالجامعات واستبدالها بالامتحانات الالكترونية خوفًا من انتشار عدوى فيروس كورونا بين الطلاب، مشيرًا إلى أن وزارة التربية والتعليم سوف تتخذ كافة الاحتياطات لسير العملية الامتحانيه بشكل أمن بين الطلاب.

وأشار بركات في بيان، اليوم الخميس، إلى أن حرص الدولة المصرية والوزارات المعنية على تطبيق خريطة التعايش مع فيروس كورونا المستجد في كل الأعمال التي تقوم بها الوزارة حاليا يُعد عاملا مطمئنا ومهما في إطار الاستعداد للامتحانات ومنها تقليل القوة البشرية التي تعمل داخل الكنترولات في الأمور التحضيرية.

وأشاد عضو لجنة التعليم، بجهود الوزارة من حيث متابعة تصنيع الكمامات المطلوبة وتوفير أدوات التعقيم للجان السير، إضافة إلى توفير كواشف حرارة، وكذلك تطبيق قواعد التباعد الاجتماعي بين الطلاب داخل المدرجات أو اللجان الامتحانية، وتوزيع الكمامات وتعقيم المدرجات والطلاب وكذلك المشرفين، والتأكد من تهوية أماكن الامتحانات جيدًا، ومنع التجمع بين الطلاب في الحرم الجامعية، بالإضافة تنظيم دخول وخروج الطلاب داخل كل لجنة امتحانية.

تسجيل 1079 إصابة جديدة بكورونا.. و36 حالة وفاة
وأعلنت وزارة الصحة والسكان، مساء الأربعاء، عن خروج 523 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 7350 حالة.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 8371 حالة، من ضمنهم الـ 7350 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1079 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 36 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى الأربعاء، هو 28615 حالة من ضمنهم 7350 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1088 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105"، بالإضافة إلى تطبيق "صحة مصر".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا