فرنسا تأمر بمحاكمة الرواندي فيليسين كابوجا أمام محكمة أممية

بوابة الفجر
أمرت محكمة في فرنسا، اليوم الاربعاء، بتسليم المشتبه فيه فى جرائم الإبادة في رواندا فيليسين كابوجا لمحكمة تابعة للأمم المتحدة لمحاكمته.

ويقول محاموه، إنه لن يحصل على محاكمة عادلة في المحكمة التي يوجد مقرها في لاهاي وأروشا، تنزانيا. كما يجادلون بأن صحته ضعيفة للغاية بحيث لا يمكن نقله إلى البلد الأفريقي، خاصة خلال جائحة خطيرة، كما أوردت وكالة "رويترز".

لكن المحكمة قالت، إن صحته "لا تتعارض" مع النقل. يبلغ من العمر 87 عامًا محتجزًا حاليًا في سجن في باريس.

ويتهم ممثلو الادعاء في الأمم المتحدة "كابوجا" بتمويل وتسليح ميليشيات الهوتو العرقية التي قتلت 800.000 من التوتسي والهوتو المعتدلين في رواندا خلال 100 يوم في عام 1994. وقد وجهت إليه تهمة الإبادة الجماعية والتحريض على ارتكاب الإبادة الجماعية، من بين تهم أخرى.

ووصف "كابوجا"، الذي أوقف اعتقاله في باريس في مايو عملية مطاردة استمرت أكثر من عقدين، التهم بأنها أكاذيب.

وفي رسالة إلى المدعي العام لمحكمة الأمم المتحدة، سيرج براميرتز، قبل حكم اليوم الأربعاء، حثه محامو "كابوجا" على ترك القضية أمام القضاء الفرنسي.

وكتب لوران بايون، مستشهداً بتاريخ كابوجا الطبي: "إذا قررت أن تؤكد أولوية اختصاصك على القضاء الفرنسي، مما يعرض حياة فيليسين كابوجا للخطر، فإننا نخاطر بنبذ اكتشاف الحقيقة إلى الأبد".