خلافات داخل جلسة البرلمان التونسي خلال مساءلة الغنوشي

راشد الغنوشي
راشد الغنوشي

أفادت قناة سكاي نيوز عربية، في خبر عاجل لها، اليوم الأربعاء، بوقوع خلافات داخل جلسة البرلمان التونسي خلال مساءلة راشد الغنوشي.

 

وكانت رئيسة كتلة الحزب الدستوري الحر في تونس عبير موسي، أعلنت عن جمع 80 ألف توقيع مرشحة لتصل أكثر من 100 ألف توقيع قبل نهاية الأسبوع على عريضة شعبية لمطالبة البرلمان بسحب الثقة من رئيسه راشد الغنوشي.

 

وحدد البرلمان التونسي، جلسة 3 يونيو لمحاسبة "الغنوشي" على تجاوزاته وستتم مساءلة الغنوشي بشأن اتصالاته الخارجية فيما يتعلق بليبيا، حسبما أفادت منصة مداد نيوز.

 

وقد أجج الغنوشي غضبا واسعا في تونس بعد إقدامه على تهنئة رئيس حكومة الوفاق الليبية فايز السراج على ما اعتبره "انتصارا" في ليبيا في إشارة إلى الانسحاب التكتيكي للجيش الليبي من قاعدة الوطية بعد تدخل تركيا في المعارك ودعم ميليشيات الوفاق.

 

 وترفض القوى السياسية التونسية أي تدخل في الشأن الداخلي لليبيا وتعتبر التدخل في ليبيا يمس بالأمن القومي التونسي وأمن المنطقة واعتبروا تدخل الغنوشي توريطا لتونس في النزاع الليبي إذ أدانت 7 أحزاب سياسية ذلك الاتصال الهاتفي واعتبرت خطوة الغنوشي تجاوزا لمؤسسات الدولة وتوريطا لها إلى جانب تنظيم الإخوان وحلفائه.

 

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا