لدعم احتجاجات أمريكا.. فان ديزل ينضم لحملة Blackout Tuesday بصورة سوداء

فان ديزل
فان ديزل
Blackout Tuesday | انضم النجم العالمي فان ديزل، أمس الثلاثاء الموافق 2/6/2020، لحملة Blackout Tuesday التي دشنها الكثيرون تضامنًا مع الاحتجاجات والمظاهرات التي تشهدها أمريكا حاليًا، بسبب مقتل "جورج فلويد" الشاب الأمريكي صاحب البشرة السمراء على يد رجال الشرطة في مدينة مينيابوليس الأمريكية.

ونشر فان ديزل، صورة سوداء عبر حسابه الشخصي بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام" تضامنًا مع حملة Blackout Tuesday، التي دشنت لدعم أصحاب البشرة السمراء ونبذ العنصرية والتميز العرقي.

ووفقاً لتقرير newspostleader، فإن الدعوة الجديدة التي انتشرت بشكل كبير وسط الفنانين والموسيقيين الأمريكيين والعالميين، دشنتها جميلا توماس وبريانا أجيمانج، وهما مديري موسيقي لمشاهير كبار في الوسط الفني، من أجل دعم فكرة المساواة بين الجميع ونبد العنصرية.

ومن ضمن النجوم والفنانين العالميين الذي أعلنوا تضامنهم، النجمة العالمية كاتي بيري، والنجمة العالمية بيلي أيليش، وأوبرا سياتل وليز دافيدسن وليه كروسيتو وبريانا هنتر، وعدد من الموسيقيين منهم Radiohead و Quincy Jones و Massive Attack و Third Man Records.

وشارك النجم العالمي فان ديزل، مؤخراً في بطولة فيلم Bloodshot، بالأشتراك مع كلاً من النجم سام هيجان، توبي كيبيل، لامورن موريس، جاي بيرس، سيدارت دانانجاي، تيريل ماير، أليكس أنلوس، كلايد بيرنينج، جيريمي بوادو، تامر برجاق.

ويدور العمل الجديد حول إعادة راي جاريسون، الجندي الذي قُتل في أحدى المعارك، إلى الحياة من خلال تقنية متقدمة تمنحه قدرة قوة بشرية فائقة وشفاء سريع، ومع قدراته الجديدة، يلاحق الرجل الذي قتل زوجته، أو على الأقل، الذي يعتقد أنه قتل زوجته، العمل الجديد من إنتاج شركة سونى.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا