"البيئة" توضح طرق التخلص الآمن من المخلفات الطبية داخل المستشفيات وخارجها (فيديو)

كشف الدكتور محمد معتمد، معاون وزير البيئة، عن الطريقة الآمنة للتخلص من المخلفات الطبية سواء في المنشآت الطبية وخارجها، موضحًا أن هناك فرقا بين التعامل داخل المنشآت الصحية وخارجها.

وأضاف "معتمد"، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "هذا الصباح" المذاع عبر فضائية "إكسترا نيوز"، اليوم الأربعاء، أن هناك مواصفات واشتراطات للتخلص من النفايات الطبية سواء في ظل كورونا أو في الأوقات العادية، وهي محددة بالقانون ولها أدلة إرشادية، منوهًا بأن هناك اكثر من طريقة لمعالجة المخلفات الطبية سواء داخل المستشفى أو بمجمعات المعالجة المركزية.

وتابع معاون وزير البيئة، أن المواطنين بدأوا في استخدام الكمامات والقفازات بسبب انتشار فيروس كورونا، وهذه المخلفات لا تكون عالية الخطورة في الأوقات العادية، ولكن في الوقت الحالي مع انتشار فيروس كورونا واستخدام كميات كبيرة من الكمامات والقفازات، وضعت الوزارة خطوط ارشادية للتعامل مع هذه المخلفات في المنشآت الفندقية والتجارية والمحلات والنوادي وجميع اماكن تجمعات المواطنين، موضحًا أن المشكلة أن هذه المخلفات قد تكون ناقلة للعدوى حال كان من يرتديها مُصاب بفيروس كورونا، أو أن يتم غسلها وبيعها بأسعار منخفضة في أماكن غير مرخصة.

وأوضح "معتمد"، أنه يجب تخصيص سلة مهملات مخصصة لهذه المخلفات دون غيرة ويتم التعامل معها بحرص، وتوضح بأكياس منفصلة عن باقي المخلفات أيًا كان نوعها، ويتم رشها بالكلور قبل غلق الأكياس.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، عن خروج 380 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 6827 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 7642 حالة، من ضمنهم الـ 6827 متعافيًا.

وأضاف أنه تم تسجيل 1152 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 47 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وتابع أن المحافظات التي سجلت أعلى معدل إصابات بفيروس كورونا هي "القاهرة، الجيزة والقليوبية"، بينما سجلت محافظات "البحر الأحمر، مطروح وجنوب سيناء" أقل معدلات إصابات بالفيروس، مناشدًا المواطنين الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية واتباع إجراءات التباعد الاجتماعي، خاصة في المحافظات ذات معدلات الإصابة العالية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس الثلاثاء، هو 27536 حالة من ضمنهم 6827 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و1052 حالة وفاة.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع محافظات الجمهورية، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما قاما الوزارة بتخصيص عدد من وسائل التواصل لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية، منها الخط الساخن "105"، و"15335" ورقم الواتساب "01553105105".

وأشار إلى أن المواطن غير القادر على شراء الكمامة، عليه أن يقوم بإعدادها في المنزل، لافتًا إلى أن معظم وزارات الصحة في العالم تطلب من المواطن ارتداء الكمامات القماش.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا