بـ"6 كيلو حشيش".. سقوط خفير خصوصي في أطفيح

بوابة الفجر
بـ"6 كيلو حشيش و1100 قرص مخدر وسلاح ناري"، أسقط رجال الإدارة العامة لمباحث الجيزة خفير خصوصي، حال استقلاله سيارة ربع نقل، بطريق الكريمات، بمركز أطفيح، جنوب الجيزة، وأخطر اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة.

اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة كان قد تلقى إخطارا من العميد علاء فتحي رئيس قطاع جنوب الجيزة بورود معلومات أكدتها التحريات للمقدم أحمد عكاشة رئيس وحدة مباحث مركز شرطة أطفيح، مفادها قيام خفير خصوصي، مقيم بدائرة المركز، سبق إتهامه في 4 قضايا "شروع فى قتل، مخدرات"، بالإتجار في المواد والأقراص المخدرة، متخذًا من دائرة المركز مسرحًا لمزاولة نشاطه الإجرامي.

وعقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة تحت إشراف اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، تم ضبط المتهم في أحد الأكمنة التي أعدت خصيصًا لهذا الغرض بطريق الكريمات مستقلًا سيارة ربع نقل، بدون أوراق أو لوحات معدنية، وبحوزته بندقية، 6 خزينة لذات البندقية، 535 طلقة نارية من ذات العيار، كمية من مخدر الحشيش وزنت 6 كيلو جرام، 1100 قرص مخدر، مبلغ مالي، 2 هاتف محمول، وتحفظت القوات على المضبوطات وتم اقتياده إلى ديوان المركز.

وبمواجهة المتهم اعترف خلال التحقيقات التي أجريت معه أمام العقيد محمد علي مفتش مباحث شرق الجيزة، بحيازته للمواد والأقراص المخدرة بقصد الإتجار والمبلغ المالي من حصيلة البيع والهاتفين للإتصال بعملائهما والسلاح الناري والذخائر للدفاع عن نشاطه الإجرامي واستخدام السيارة في عملية النقل والترويج، وتم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة حيال الواقعة بإخطار اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية لقطاع أمن الجيزة والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات.

وجاء ذلك فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية تحت إشراف اللواء محمود توفيق وزير الداخلية لمكافحة الجريمة بشتى صورها لا سيما جرائم الإتجار في المواد المخدرة وحيازة الأسلحة النارية.

اقرأ أيضًا...

كشفت أجهزة الأمن بالجيزة ملابسات ما تبلغ لمركز شرطة الصف بمديرية أمن الجيزة من مسئولى إحدى شركات أنابيب البترول، بإصابة فردى أمن إدارى بالشركة، بعيارين ناريين، وتم نقلهما للمستشفى لتلقى العلاج وما قرراه أنه أثناء مرورهما على خط أنابيب البترول التابع للشركة عملهما الكائن بدائرة المركز مُستقلين سيارة تابعة للشركة شاهدا بعض الأشخاص المجهولين حال محاولتهم تركيب محبس على الخط المُشار إليه بقصد سرقة مواد بترولية منه ولدى مشاهدتهم لهما أطلقوا تجاههما أعيرة نارية مما أدى لحدوث إصابتهما وتلفيات بالسيارة التى يستقلانها وهربوا مستقلين سيارتين (ملاكى، وربع نقل) والعثور على حفرة بعمق 1،5م ومحبس على خط الأنابيب لم يتم إستخدامه.

وعلى الفور، أمر اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالجيزة، بتشكيل فريق بحث جنائي تنسيقا مع قطاع الأمن العام ومشاركة الإدارة العامة لمباحث الجيزة وتوصلت جهوده إلى أن وراء إرتكاب الواقعة تشكيل عصابي تخصص نشاطه في سرقة خطوط نقل المواد البترولية "خطوط التوزيع الرئيسية" عن طريق تركيب محابس عليها مكون من ( 4 عناصر إجرامية، مُقيمين بدائرة مركز الصف).

وعقب تقنين الإجراءات القانونية اللازمة بإشراف اللواء سامح الحميلي نائب مدير مباحث الجيزة، تم إستهدافهم بمأمورية برئاسة العميد علاء فتحي رئيس قطاع جنوب الجيزة والعقيد محمد علي مفتش مباحث شرق الجيزة، وأمكن ضبط إثنين منهم، وتمكنت القوات من اقتيادهما إلى ديوان المركز.

وبمواجهتهما اعترفا خلال التحقيقات التي أجريت معهما بإشراف اللواء سامح الحميلي نائب مدير مباحث الجيزة، بارتكابهما الواقعة بالإشتراك مع المتهمان الهاربان وتكوينهم تشكيل عصابي تخصص نشاطه الإجرامي في سرقة المواد البترولية من خطوط الأنابيب، وأقر أحد المتهمين أنهم حال شروعهم في تركيب المحبس بمكان الواقعة شاهدوا سيارة المجني عليهما فبادرهم بإطلاق أعيرة نارية من بندقية آلية كانت بحوزته وبإرشاده أمكن ضبطها و32 طلقة من ذات العيار، المستخدمة في إرتكاب الواقعة.

وتم إتخاذ الإجراءات القانونية حيال الواقعة بإخطار اللواء طارق مرزوق مساعد أول وزير الداخلية مدير أمن الجيزة، والعرض على النيابة العامة لتولى التحقيقات، ويقوم رجال الأمن بتكثيف جهودهم لضبط المتهمين الهاربين

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا