عاجل.. رئيس "فيسبوك" يوجه رسالة مهمة لترامب

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
الرئيس الأمريكي دونالد ترامب
رد رئيس شركة فيسبوك، مارك زوكربيرج، على الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، بشأن هجومه على مواقع التواصل الاجتماعي، قائلا إن الرقابة على وسائل التواصل الاجتماعي ليست رد فعل صحيح، وفقا لما أفادت به قناة العربية في خبر عاجل.

وأعلن البيت الأبيض قبل قليل، أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، يعتزم توقيع قرارا تنفيذيا قريبا بشأن الشركات التي تملك وسائل التواصل الاجتماعي، وفقا لما أفادت "سكاي نيوز عربية"، في خبر عاجل.

وفي وقت سابق، هدد الرئيس المريكي دونالد ترامب، بإغلاق مواقع التواصل الاجتماعي بعد خلاف مع موقع تويتر، حسبما ذكرت قناة سكاي نيوز عربية، أمس الأربعاء.

وكان ترامب، اتهم موقع "تويتر" بالتدخل في انتخابات الرئاسة الأمريكية 2020، بعد وضع الموقع علامة زرقاء على تغريدة لترامب بوصفها مضللة، في أول سابقة مع رئيس دولة.

وحث موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، أمس الثلاثاء، القراء على تقصي الحقائق في تغريدات نشرها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، محذرا من أن "ادعاءاته بشأن الاقتراع بالبريد خاطئة، ودحضها مدققون".

ونشر الرئيس الأميركي ترامب، تغريدة تحدث خلالها عن إمكانية تزوير بطاقات الاقتراع عبر البريد، معتبرا أنه "سيتم سرقة صناديق البريد، وسيتم تزوير بطاقات الاقتراع وحتى طباعتها بطريقة غير قانونية وتوقيعها بطريقة احتيالية".

وتأتي تغريدة ترامب في إطار استعدادات انتخابات الرئاسة الأميركية التي تحل في نوفمبر المقبل، والتي يأمل ترامب في الفوز خلالها بفترة رئاسة ثانية.

واعتاد الرئيس الأميركي توجيه رسائل سياسية وشخصية، والتعليق على شؤون عدة عبر تغريدات مستمرة، وهو أمر لطالما أثار انتقادات معارضين.

وأكد تويتر أن هذه هي المرة الأولى التي يطبق فيها إخطار لتقصي الحقائق على تغريدة من الرئيس الأميركي، في امتداد لسياسته الجديدة "للمعلومات المضللة" التي بدأ العمل بها هذا الشهر، لمكافحة المعلومات المضللة بشأن فيروس كورونا.

وجاء في مقالة وجه بها "تويتر" متابعيه، أن "ترامب يدلي بادعاء لا أساس له، بأن الاقتراع بالبريد سيؤدي إلى التلاعب بأصوات الناخبين".

وزعم الرئيس الأمريكي، في تغريدات له في وقت سابق، أن "الاقتراع بالبريد سينطوي على احتيال إلى حد بعيد، وسيؤدي إلى انتخابات مزورة".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا