بعد قرار الصحة العالمية.. تعرف على مصير بلاكونيل في علاج كورونا بمصر (فيديو)

بوابة الفجر
قال الدكتور محمد فوزي، مساعد وزير الصحة لشئون التعليم الطبي، إنه مصر لم توقف التعامل بـ"هيدروكسي كلوركين، والأفيجان" في علاج مصابي كورونا، بعد إعلان منظمة الصحة العالمية تعليق التجارب السريرية فيما يتعلق بالدوائين.


وقال "فوزي"، خلال اتصال هاتفي ببرنامج "8 الصبح" المذاع عبر فضائية "dmc"، اليوم الأربعاء، إنه لم يتم إيقاف التعامل مع دواء "الهيدروكسي كلوركين" حتى الآن، منوها بأن اللجنة العلمية المشرفة على مواجهة جائحة كورونا هى المنوط بها إتخاذ القرار بشأن إيقاف التعامل بهذا الدواء، معلقا: "لست عضوا بهذه اللجنة".

وأشار مساعد وزير الصحة لشئون التعليم الطبي، إلى أن اللجنة العلمية هى من وضعت بروتوكول العلاج على مستوى الجمهورية، مؤكدا أن البروتكول يتم تحديثه وفقا للمعطيات العالمية، وللنتائج التي تظهر.

وحول الاستعانة بأصحاب المعاشات من الأطباء في مواجهة أزمة كورونا، لفت إلى أن التفكير في هذا الأمر لسد عجز موجود، وللاستفادة من خبرتهم، موضحا أن نقص الأطباء ليس بسبب جائحة كورونا، حيث أن من قبل أزمة كورونا وهناك عجز في عدد الأطباء في بعض التخصصات، حيث يتوجه عدد كبير من الأطباء لدول الخليج، ودول أوروبا بسبب الاغراءات المالية، 

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الثلاثاء، عن خروج 127 من المصابين بفيروس كورونا من مستشفيات العزل والحجر الصحي،وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 5027 حالة حتى أمس.

وأوضح مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، أن عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) ارتفع ليصبح 5606 حالات، من ضمنهم الـ 5027 متعافيًا.

أضاف أنه تم تسجيل 789 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتًا إلى وفاة 14 حالة جديدة.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل والحجر الصحي تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى أمس، الثلاثاء، هو 18756 حالة من ضمنهم 5027 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفيات العزل والحجر الصحي، و797 حالة وفاة.


وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.