الحكومة الإسرائيلية تدرس تشديد إجراءات الحظر بعد وصول عدد المصابين لـ11235 حالة

بوابة الفجر
تناقش الحكومة الإسرائيلية مساء اليوم الاثنين، اقتراح تشديد إجراءات الحظر خاصة خلال فترة الأعياد اليهودية الحالية، وتدرس الحكومة فرض تشديدات جديدة خلال عيد الفصح الثانى وعيد الميمونة، على ان تبدأ من الساعة الخامسة من مساء غد الثلاثاء، وتستمر حتى الساعة الرابعة من عصر يوم الاحد القادم.

كانت الحكومة الإسرائيلية قد أقرت أول أمس قرارت جديدة لمكافحة الفيروس الذى اخذ ابعادًا جديدة، وتم الغاء جميع رحلات الطيران، ووقف المواصلات العامة نهائيا، مع اجبار الإسرائيليين على ارتداء الكمامات الواقية اثناء خروجهم للمناطق المحددة لهم.

ونشرت وزارة الصحة صباح اليوم آخر الاحصاءات عن انتشار المرض، وأوضحت أن عدد الوفيات وصل الآن لـ110 حالة وفاة، وبلغ عدد المصابين بالفيروس 11235 حالة، من بينهم 181 فى وضع حرج و133 يخضعون لجلسات التنفس الصناعى، و186 حالة حالتهم متوسطة، وبلغ عدد الاشخاص الذين تم شفاؤهم منذ ظهور الفيروس فى إسرائيل 1689 شخص.

وفى السياق ذاته فى إطار الإجراءات الصارمة التى تتبعها الشرطة الإسرائيلية، وجهات فرض القانون، يتم تسجيل حوالى 2000 غرامة يوميًا على المخالفين لإجراءات الحظر، من ضمنها الخروج من المنزل خلافًا للتعليمات، أو الجلوس فى أماكن محظورة، أو التجمع بأعداد كبيرة تزيد عن عشرة اشخاص.

وتسمح الاجراءات الحالية التى فرضتها الحكومة مؤخرًا،الخروج من المنزل لأماكن العمل الضرورية، أو لشراء الاحتياجات المنزلية من طعام ودواء،او لحضور جنازة الأقارب من الدرجة الاولى فقط.