خلال 3 أيام.. التفتيش على 638 مصنعًا لمتابعة إجراءات مواجهة كورونا

التعقيم
التعقيم
يتابع وزير القوى العاملة محمد سعفان، من خلال غرفة العمليات الدائمة، والمشكلة بديوان عام الوزارة وجميع مديريات القوى العاملة، على مستوى 27 محافظة، لحظياً الإجراءات الاحترازية المطبقة من قبل المصانع والشركات والمنشآت لحماية العمالة، فضلا عن اتباع إجراءات الوقاية الشخصية من ماسكات وقفازات، وذلك من خلال مفتشى العمل والسلامة والصحة المهنية.

وأظهرت التقارير الواردة، من المديريات، أنه تم التفتيش ومتابعة 638 مصنعا وشركة ومنشأه علي الإجراءات الاحترازية علي مستوي المحافظات خلال الأيام الثلاث الماضية، حيث قامت الشرقية بالتفتيش علي 95 منشأة ، والجيزة 59 منشأة ، والبحيرة 56 منشأة ، ودمياط 46 منشأة، وسوهاج 41 منشأة ، والإسكندرية والقليوبية 32 منشأة علي التوالي والدقهلية 28 منشأة ، والوادي الجديد 19 منشأة ، والبحر الأحمر 18 منشأة، وباقي المحافظات أقل من ذلك.

كما أظهرت التقارير عن قيام 14 شركة منحت العاملين بها إجازة مدفوعة الأجر لمدة 15 يوماً، و18 شركة نظمت العمل بنظام التناوب بين العاملين بعضهم البعض لتخفيف تجمعات العمال، فضلا عن قيام 5 شركات بتكليف العاملين بها بالعمل إلكترونيا من المنزل.

وأكد الوزير للمسئولين عن غرفة العمليات الدائمة، والمشكلة بجميع مديريات القوي العاملة، أننا يجب أن نعمل من أجل التغلب على تلك الأزمة، باعتبارها وضع استثنائي والتعامل مع أي مشكلة فور حدوثها، ما يحتاج من الجميع العمل بمنظومة الفرد الواحد للمحافظة على رونق الصورة ونظافتها ببذل الجهد أضعاف الأضعاف عما سبق لوضع الآليات اللازمة لتخطي تلك الأزمة.

كما تابع سعفان الجدول الزمني المحدد للتطهير والتعقيم داخل الوزارة ومديرياتها، وتحديد الكميات المطلوبة وحصرها وتوفيرها ، بحيث يكون التعقيم والرش كل 48 ساعة منعا من أية تداعيات قد تؤثر على العاملين والمواطنين.

وزير القوى العاملة يتابع المصريين العاملين بالخارج

وفي سياق آخر، تلقى وزير القوى العاملة محمد سعفان، عددا من التقارير المهمة والعاجلة من مكتب التمثيل العمالي التابعة للوزارة بسفارات وقنصليات مصر بالخارج في إطار متابعته على مدار الساعة يوميا معهم أحوال العمالة المصرية في دول العمل.

وجاء ذلك عبر غرفة العمليات المنشأة بهذه المكاتب للرد على أي استفسارات، وتقديم الدعم والمساعدة لهم في أي وقت، خاصة في تلك الفترة الحرجة بعد انتشار فيروس "كورونا"، لحفظ حقوق العمالة المصرية بدولة العمل، والتي قد تتأثر من بعض الإجراءات التي تتخذها بعض الدول في هذا الخصوص.

وأوضح هيثم سعد الدين المتحدث الرسمي والمستشار الإعلامي لوزارة القوى العاملة، أنه في إطار المتابعة اللحظية لوزير القوى العاملة للمصريين بالخارج، تلقى الوزير عدة تقارير، حيث أشار المستشار العمالي بجدة وليد عبد الرازق أحمد، إلى أن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود أمر بتقديم الرعاية الصحية مجاناً لمخالفي أنظمة الإقامة والعمل وأمن الحدود المصابين بـكورونا المشتبه في إصابتهم به، في المستشفيات والمراكز الطبية الحكومية والخاصة، بدون أي تبعات قانونية، بما يضمن الأمن الصحي للمملكة ومواطنيها ومقيميها.

كما تلقى الوزير تقريرا من المستشار العمالي بالرياض أحمد رجائي كشف فيه عن أن وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية شددت علي أنه يحظر علي القطاع الخاص اجبار العاملين على أخذ إجازة بدون راتب خلال فترة تخفيض العمل ولا يجوز إجبارهم على العمل أكثر من ساعات العمل المتفق عليها.

وأكدت أن "عقود العمل ملزمة لطرفي العلاقة التعاقدية - صاحب العمل والعامل- ومن ثم لا تؤثر الظروف الاستثنائية المؤقتة فيها"، مشيرة إلى أن "نظام العمل في السعودية لا يسمح بمنح العاملين إجازة بدون مرتب إلا في حالة موافقتهم على ذلك، ويمكن للمنشآت التي لديها عاملون لا تسمح لهم الظروف الحالية بأداء أعمالهم وفق الطرق التقليدية, اتباع طرق بديلة"، بتمكنهم من استكمال مهامهم عن بعد.

وفي تقرير من مكتب التمثيل العمالي بالقنصلية المصرية ببيروت بلبنان، كشفت شرين عبد الجواد الملحق العمالي بالسفارة المصرية عن أنه بالمتابعة مع القنصلية تبين إصابة 4 مصريين بكورونا"، وهم الآن يتلقون العلاج، أحدهم بمستشفى رفيق الحريرى الجامعة، وثلاثة في مستشفى أوتيل ديو دي فرانس، وحالتهم جميعا مستقرة، وأن إجمالي الاصابات من جنسيات مختلفة حتى الآن 446 حالة، وعدد الوفيات 11 حالة.

وأكد تقرير المستشار العمالي بالعاصمة بالأردن، طلعت السيد، عدم الإعلان عن تسجيل أي حالات لمواطنين مصرين حتى الأن، مشيرا إلى أن وزارة الصحة الأردنية سجلت 6 حالات إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع عدد الحالات الإجمالي في المملكة إلى 274 حالة.

ونوه مكتب التمثيل العمالي بالأردن، بقيام المملكة بإنشاء صندوق لدعم المجهود الوطني لمكافحة وباء كورونا، في ظل الظروف الاستثنائية ومواجهة آثاره الاقتصادية والاجتماعية يسمى "همة وطن".

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا