Advertisements

وزير السياحة والآثار: مصر ستكون الأكثر جذبا بعد انتهاء كورونا

تعقيم الأماكن الأثرية
تعقيم الأماكن الأثرية
قال الدكتور خالد العناني، وزير السياحة والآثار: إن مصر ستكن من أعلى الدول استقبالًا للسياحة بعد انتهاء أزمة كورونا، حيث أننا نتمتع بجو جاف مفتوح مشمس وشواطئ رائعة، وأكد أن العالم متعطش لزيارة مصر التي تتمتع بكل المقمومات التي تؤهلها لتكون الأكثر جذبًا. 

وأضاف خلال لقائه المذاع عبر الفضائية المصرية من أمام الهرم الأكبر، إن فترة التوقف الحالية، والتي تم اتخاذ قرار خلالها بغلق كافة المتاحف والمواقع الأثرية، نقوم فيها بالتطهير والتعقيم، كما نعمل على ترتيب البيت من الداخل. 

إضاءة الهرم الأكبر

وقامت وزارة السياحة والآثار، منذ قليل، بإضاءة الهرم الأكبر بثلاث رسائل: الأولى للمصريين بعبارة "خليك في البيت"، والثانية عبارة شكر للقائمين على إدارة الأزمة سواء الجناح الطبي أو الجناح الأمني، ثم رسالة لكل العالم أن "ابقوا آمنين".

وجاءت الرسالة من خلال الهرم الأكبر كأشهر أثر في العالم والعجيبة الباقية من عجائب الدنيا السبع.

تعافي 196 حالة

وفي سياق آخر، أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم الاثنين، ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى 196 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 18 حالة بينهم أجنبيان و16 مصريًا من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

تعافي 150 حالة

ونوه بارتفاع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 150 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 196 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 47 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا.

وفاة سيدة 44 عاما

بينما أردف المتحدث أن ذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة حالة واحدة لمصرية تبلغ من العمر 44 عامًا من محافظة القاهرة، وأنها توفت فور وصولها المستشفى.

حالات مستشفى العزل تخضع للرعاية 

وقال: إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

المتحدث ذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 656 حالة من ضمنهم 150 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و41 حالة وفاة.

لم نرصد أي حالات

وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه.

في حين لفت إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية.

خط ساخن لتلقي الاستفسارات

وتم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا