Advertisements

شوارع خاوية ودوريات أمنية ثابتة ومتحركة لفرض حظر التجوال بالبحر الأحمر (صور)

بوابة الفجر
خلت شوارع وميادين البحر الأحمر، من المواطنين والسيارات مع دقات الساعة السابعة مساءًا تزامنًا مع تطبيق حظر التجوال، حيث شهدت المحافظة التزاما ملحوظًا بدأ من الساعة السابعة مساءًا مع بدء فرض حظر التجوال طبقًا لقرار مجلس الوزراء ضمن حزمة الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار فيروس كورونا المستجدة.

وأغلقت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر، شوارع وميادين المحافظة بدأ من الساعة السابعة مساءً وذلك لبدء تطبيق قرار حظر التجوال لليوم السادس على التوالي، طبقًا لقرار مجلس الوزراء بحظر التجوال من الساعة السابعة مساءً حتى الساعة السادسة صباحا ضمن الإجراءات الاحترازية التى تقوم بها الدولة من الحد من انتشار فيروس كورونا المستجدة.


فيما شهدت شوارع مدينة الغردقة مع بدء عملية الحظر للبوم السادس على التوالى هدوء تام فى شوارع وميادين المحافظة، كما شهدت مدينة الغردقة التزام كامل، تزامنًا مع بدء تنفيذ قرار الحظر في الساعة السابعة مساءً اليوم الجمعة حتى السادسة صباح غد، بينما شهدت الشوارع دوريات أمنية مكثفة وكمائن ثابته ومتحركة، للتأكد من تنفيذ القرار.


ومن جانبها كثفت الأجهزة الأمنية بمديرية أمن البحر الأحمر من تواجدها، وانتشرت الدوريات في الشوارع والميادين، بالاشتراك مع قوات الأمن المركزي وضباط شرطة قسم أول وثان الغردقة وشرطة المرافق وجميع الجهات المختصة لتنفيذ قرار حظر التجوال.


وقامت قوات الأمن بغلق مداخل ومخارج الميدان والطرق الرئيسية والميادين لتطبيق قرار حظر التجوال بكل صرامة.

إقرأ أيضًا..

أعلنت وزارة الصحة والسكان، اليوم، الإثنين، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا (كوفيد-19) إلى 196 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 18 حالة بينهم أجنبيان و16 مصريًا من المصابين بفيروس كورونا من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 150 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 196 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 47 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين، بينهم عائدون من الخارج إضافة إلى المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة حالة واحدة لمصرية تبلغ من العمر 44 عامًا من محافظة القاهرة، موضحًا أنها توفت فور وصولها المستشفى.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الإثنين، هو 656 حالة من ضمنهم 150 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و41 حالة وفاة.

وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور ظهور أي إصابات سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

وتواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا