Advertisements

الوفد يطلق حملة "مدرسك في بيتك" لمواجهة كورونا

 المستشار بهاء أبو شقة
المستشار بهاء أبو شقة
أكد المستشار بهاء أبو شقة أن حملة "مدرسك في بيتك" تهدف إلى دعم الدولة المصرية في التصدي لآثار فيروس كورونا وتخفيف العبء عن أولياء الأمور التلاميذ دون أى أعباء مالية، موضحًا أن المبادرة تضم نخبة كبيرة من المدرسين في كافة المواد الدراسية بدءا من الصف الثالث الابتدائي حتى الثالث الثانوي.

وأشار رئيس الوفد إلى أن التلاميذ سوف يجدون كل المراجعات الخاصة بالمناهج الدراسية حتى يوم 15 مارس وفقا لقرار وزير التربية والتعليم، كما سيتم تدريب الطلاب أون لاين وأولياء الأمور على طرق إعداد الأبحاث في مختلف المواد، بالإضافة إلى الإجابة عن الأسئلة الحائرة التي تتعلق بالمنظومة التعليمية الجديدة.

وأضاف أن هذه المبادرة تعد تطويرًا لما قام به الحزب منذ سنوات في تقديم خدمة التعليم للطلاب على مستوى الجمهورية والتي نالت إقبالا كبيرا من التلاميذ.

ولفت "أبو شقة" النظر إلى أنه سيتم استخدام التقنيات الحديثة في تقديم الدروس الخصوصية، وأنه سيتم تلقى استفسارات وأسئلة التلاميذ وأولياء الأمور والرد عليها أون لاين.

وقال رئيس حزب الوفد إن الحزب منذ اللحظة الأولى لظهور الفيروس شكل العديد من اللجان التي تعمل على مدار الساعة بهدف التخفيف عن كاهل المواطنين ودعما للدولة المصرية.

وأشار "أبو شقة" إلى أن هذه الحملة تأتى ضمن المبادرات المستمرة التي يطلقها الحزب لخدمة المواطن المصري، فالحزب منذ نشأته منذ 101 عام أخذ على عاتقه خدمة المواطنين وحل مشكلاتهم، وهذا هو شأن حزب الوفد الذي يعد حزب المصريين جميعا، فهو أول حزب شعبي في مصر نشأ برغبة من المصريين فى التسليم بقيادة زعماء الوفد المصري، وعلى رأسهم سعد باشا زغلول، ومنحوهم التوكيلات للحديث باسم الشعب أمام القوى الدولية. وظل الوفد محافظا على عهده فى الوقوف في صف كل ما يصب في مصلحة الوطن والمواطنين، ولذلك كانت كل القوانين التي صدرت أثناء حكومات الوفد في مصلحة الفلاحين والعمال وصغار الموظفين، إيمانا منه بأهمية مساندة هذه الفئات.


وأضاف أن حزب الوفد لن يتوقف عن إطلاق المبادرات التي تعمل على إضافة المزيد من الخدمات للمواطن المصري المخلص الذي يثبت كل يوم أنه مع الدولة قلبا وقالبا في مواجهة كل الأزمات التي يمر بها الوطن، ومن أهمها مواجهة الإرهاب والانتصار عليه، ثم الصبر على الظروف الاقتصادية الصعبة والنجاح فى تجاوزها، بما يدل على أن هذا الشعب عظيم ويستحق التحية والتقدير، وأن يبذل الجميع كل ما يستطيعون لخدمة الشعب المصري، كل بما يقدر عليه حسب استطاعته.

وأشار إلى أن تقديم الوفد خدمة "مدرسك في بيتك" تصب في صالح الإجراءات التي اتخذتها الدولة في مواجهة فيروس كورونا والحماية من انتشاره، وفى الوقت نفسه تقديم خدمة تعليمية متميزة لصالح أبنائنا الطلاب.


شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا