Advertisements

السبب وراء عدم ظهور إصابات بكورونا في 22 دولة أفريقية وآسيوية

كورونا
كورونا
أعلنت منظمة الصحة العالمية ارتفاع إصابات فيروس كورونا إلى 743.286 شخصا، بينما وصل عدد الوفيات إلى 35.350 شخص، وتعافى 157.075 شخص حول العالم، ويعيش في الحجر المنزلي أكثر 2 مليار شخص في 202 دولة حول العالم، بقيت عدة دول في أسيا وأفريقيا خالية من الفيروس، ولم تسجل أي حالات إصابة.

تدابير احترازية

وانتشر فيروس كورونا المستجد حول العالم، حيث طبقت عدد من الدول تدابير لمنع تفشي حالات الإصابة بفيروس قبل إصابة أي شخص داخل حدودها بالمرض، وتعتبر تجارب هذه الدول من الدروس المستفادة من الأوبئة في المستقبل.

وتوجد 22 دولة، لم تسجل أي إصابة بالفيروس القاتل، حيث كشف موقع صحيفة "ديلي ستار أونلاين" البريطاني، عن أن جميع البلدان السليمة، التي لم تسجل إصابات بالفيروس، تقع في أفريقيا وآسيا، وقد أغلقت هذه الدول حدودها قبل أن تسجل أي حالات إصابة، وهو قرار كان منقذ للحياة.

اليمن

ويعيش اليمن حالة حرب أهلية، وهو منع اليمن استقبال أي زوار من خارج اليمن ومنع انتشار العدوى، وكشفت منظمة الصحة العالمية، الأحد، عن أن اليمن لا يزال خاليا من الفيروس، هو ما أحاط به ألطف موساني ممثل المنظمة في اليمن، حول مستجدات الوباء.

وأصبح اليمن حتى صباح الأحد، البلد الوحيد في إقليم الشرق الأوسط الذي لم يسجل أي حالة إصابة، والمعامل المركزية في صنعاء وعدن تعمل جيدا، وتجري المعامل الفحوصات للحالات المشتبه فيها، لم يتأكد إصابة أي حالة.

وتعاملت السلطات خلال الأسبوع الماضي، مع أكثر من 150 بلاغ، وتحققت منها الوزارة عبر فرق الاستجابة السريعة حيث يوجد قرابة 333 فريق استجابة سريع، يبلغ تعداد اليمن نحو 30 مليون نسمة، ويعد أكبر دولة من حيث عدد السكان لم تسجل فيها أي إصابة بمرض الكورونا المميت.

وتعمل منظمة الصحة العالمية مع السلطات الصحية في اليمن لتجهيز العناية المركزة في المستشفيات وتتعاون المنظمة مع العاملين في القطاع الصحي لتزويدهم بالمعلومات لتسهيل التعامل مع الفيروس

كوريا الشمالية

واتخذت السلطات الكورية الشمالية، إجراءات لمكافحة الفيروس بعد انتشاره في كوريا الجنوبية، حيث عزلت السلطات، الدبلوماسيين في سفاراتهم وأمرت بوضع أي شخص يصل البلاد في الحجر الصحي لمدة شهر.

وبدأت الإذاعة الرسمية في نشر إرشادات حول النظافة العامة، وسط إغلاق للحدود حتي إيجاد لقاح للفيروس، فرضت كوريا الشمالية العزل على نفسها، وأغلقت الحدود مع الصين وروسيا للوقاية من الفيروس القاتل حسبما أعلن الحزب الشيوعي الحاكم.

ولم تسجل السلطات إصابة واحدة بالفيروس، في البلد القريب من الصين، هو ما دفع كثيرون للتشكيك في صحة الرواية الكورية الرسمية.

وكشف موقع "إنترناشيونال بيزنس تايمز" عن أن الزعيم الكوري الشمالي كيم يونج أون، أمر بإعدام أول حالة إصابة بفيروس كورونا، يقدر عدد سكان كوريا الشمالية 25 مليون، وقامت السلطات بوضع 10 آلاف شخص قيد الحجر الصحي.

جنوب السودان

وعلقت حكومة جنوب السودان رحلاتها من الدول التي تأثرت بفيروس، من 15 مارس، ولم تسجل السلطات أي حالة مصاب.

وقال الدكتور ماكور ماتور، وكيل وزارة الصحة في جنوب السودان: إن بلاده عرضة لخطر كبير بانتقال فيروس كورونا، يبلغ عدد السكان جنوب السودان، 12 مليون نسمة، أغلقت الحكومة، في 23 مارس جميع المطارات والمعابر البرية بسبب الخوف من انتشار فيروس كورونا الجديد.

وتشمل قائمة الدول والبلدان التي لم ينتشر فيها فيروس كورونا الجديد، أفريقيا: ملاوي، بوروندي، جنوب السودان، سيراليون، بوتسوانا، ليسوتو، جزر القمر، ساو تومي وبرينسيبي، آسيا، اليمن، كوريا الشمالية، طاجيكستان، تركمانستان، أوقيانوسيا: جزر سليمان، فانواتو، ساموا، كيريباتي، ميكرونيزيا، تونجا، جزر مارشال، بالاو، توفالو، ناورو.

مالاوي

ويبلغ تعداد سكان مالاوي الإفريقية، 19 مليونا، ولم تسجل أي حالات إصابة بكورونا.

وأعلن بيتر موثاريكا، رئيس البلاد، الثلاثاء الماضي، أن الفيروس "كارثة وطنية"، أغلقت جميع المدارس والكليات والجامعات الخاصة فيما قيدت الحكومة التجمعات العامة لأقل من 100 شخص كإجراء احترازي لمكافحة الفيروس.

بروندي

وعلقت بوروندي، التي يبلغ عدد سكانها 12 مليون نسمة، جميع الرحلات الجوية من وإلى البلاد منذ21 مارس الجاري، لمنع دخول فيروس كورونا إلى البلاد ومنع انتشاره.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا