"هسيبلك الدنيا وأريحك مني".. آخر رسالة لفتاة كوبري البدرشين

بوابة الفجر
"هسيبلك الدنيا كلها وأريحك مني".. هذه هي الكلمات التي أرسلتها "وردة"، صاحبة الـ16 عاما، لخطيبها قبل شروعها في الانتحار عن طريق إلقاء نفسها من أعلى كوبري البدرشين بقرية ميت رهينة، جنوب محافظة الجيزة.

خرجت الفتاة القاصر من منزلها بقرية ميت رهينة التابعة لمركز البدرشين، لتنفيذ خطتها والانتحار عن طريق إلقاء نفسها من أعلى الكوبري، بدعوى التوجه إلى منزل خالتها.. " رايحة عند بنت خالتي"، وبعد سماح والديها لها بالخروج، رغم حلول وقت حظر التجوال على البلاد، وحال سيرها بالطريق استوقفتها دورية أمنية تجوب شوارع المركز للتأكد من تنفيذ المواطنين قرار حظر التجوال، ولدى سؤال قوات الشرطة لها عن سبب سيرها بالطريق بعد الساعة السابعة مساءً، كان ردها.. " رايحة أجيب علاج لأمي"، مما دفع القوات إلى تركها تتوجه لشراء علاج والدتها.

توجهت صاحبة الـ16 عاما، إلى كوبري البدرشين، لتلقي بنفسها من أعلى الكوبري، ظنا في أنها سوف تسقط جثة هامدة وتتخلص من حياتها لكثرة شجارها مع خطيبها، لكن شاء القدر أن يكتب لها عمر جديد وتصيب بكسور وكدمات متفرقة بجسدها، تنقل على إثرها إلى المستشفى.


وكشفت تحقيقات رجال مباحث الجيزة، عن تفاصيل واقعة سقوط فتاة أمس السبت من أعلى كوبري البدرشين بقرية ميت رهينة التابعة لمركز البدرشين جنوب المحافظة، إذ تبين أن الفتاة التي تدعي "وردة.ر"، 16 سنة، ومقيمة بقرية ميت رهينة وكانت على خلاف متكرر مع خطيبها، ما دفعها إلى محاولتها الانتحار عن طريق إلقاء نفسها من أعلي كوبري البدرشين.

وأضافت التحقيقات، أن الفتاة أخبرت والدتها مساء أمس بالتوجه إلى منزل خالتها "رايحة عند بنت خالتي".. وكان ذلك على خلاف الحقيقة، لتتمكن من الخروج من المنزل، لتتوجه إلى كوبري البدرشين لتنفيذ خطتها والانتحار.

وبينت تحريات المباحث إلى أن الفتاة حاولت التخلص من حياتها عن طريق إلقاء نفسها من أعلى كوبري البدرشين، لمرورها بأزمة نفسية خلال الفترة الأخيرة، ما أسفر عن إصابتها بكسور وجروح وكدمات متفرقة بجسدها، وتم نقلها إلى المستشفى بواسطة سيارة إسعاف.

وكان اللواء محمود السبيلي مدير الإدارة العامة لمباحث الجيزة تلقي إخطارًا من العميد علاء فتحي، رئيس قطاع جنوب الجيزة، بورود بلاغا للعميد حسام لافي مأمور مركز شرطة البدرشين، من إدارة شرطة النجدة بسقوط فتاة من أعلى كوبري البدرشين، بقرية ميت رهينة، بنطاق المركز.

ووجه اللواء عاصم أبو الخير مدير المباحث الجنائية بالقطاع بسرعة انتقال قوة أمنية إلى مكان البلاغ للوقوف على ظروف الواقعة وملابساتها.

وانتقلت قوة أمنية لمكان البلاغ برئاسة العقيد محمد عبد الشكور مفتش مباحث جنوب الجيزة، والرائد محمد طبلية رئيس مباحث مركز شرطة البدرشين، ومعاونيه النقيب محمد جمال، والنقيب أحمد فايز، للوقوف على ملابسات الواقعة وظروفها ودوافعها وأخطر مدير أمن الجيزة، بالواقعة لتولي النيابة التحقيق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا