Advertisements

7 توصيات مهمة لاجتماع "المهندسين" و"اتحاد المقاولين" بخصوص كورونا

الاجتماع
الاجتماع
عقدت هيئة مكتب نقابة المهندسين، اجتماعا مشتركا مع الاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء.

واستعرض الاجتماع الجوانب كافة المترتبة على ما استجد من أحداث طارئة، وبحث ظروف العمل المحيطة بالمهندسين وكافة العاملين بشركات المقاولات وكل الوحدات الإنتاجية والمصانع والذين يعملون في مختلف ربوع مصر.

وانتهى الاجتماع إلى التوصيات التالية:

1- التزام شركات المقاولات والمقاولين كافة ومواقع الانتاج باتخاذ التدابير الاحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كورونا لكل العاملين بهذة المواقع وتقديم كل وسائل الوقاية الصحية من كمامات وأجهزة قياس الحرارة وتطهير مواقع العمل كافة وتطبيق كل الإجراءات التي وجهت بها وزارة الصحة من إرشادات وقائية وتدابير.

2- تعديل مواعيد العمل بالمواقع حتى تتوافق مع مواعيد تقيييد الحركة، الصادرة من مجلس الوزراء.

3- الإبلاغ الفوري عن أي حالات مشتبة فيها في أي موقع من مواقع العمل واتخاذ الإجراءات اللازمة مع الحالة المصابة وتحويلها لأقرب مستشفى مع المتابعة لنتائج الفحوص الطبية والتحاليل ومتابعة حالة المصاب وذلك طبقا لتعليمات وزارة الصحة.

٤- في حالة ثبوت إصابة أحد المهندسين أو العاملين بأي موقع من مواقع العمل تقوم الشركة المنفذة فورا ومن دون أي تباطؤ باتخاذ كافة التدابير والإجراءات الاحترازية اللازمة طبقا لتعليمات وزارة الصحة.

5- التوصية لدى جهات العمل والمقاولين بصرف مستحقات المهندسين والعاملين والمكاتب الاستشارية الهندسية في توقيتها من دون أي تأخير، مراعاة للظروف الحالية والاستثنائية التي تمر بها البلاد.

6- العمل على دراسة فترات توقف المشروعات الناتجة عن الظروف الطارئة الحالية، وما يترتب عليها من آثار، وتقديم تلك الدراسات لجهات الاسناد والجهات المعنية للاتفاق عليها، وبما يحقق الصالح العام، والمحافظة على حقوق الشركات والمكاتب الاستشارية، والمهندسين العاملين.

7- استمرار التشاور بين نقابة المهندسين والاتحاد المصري لمقاولي التشييد والبناء، خلال الفترات المقبلة لاستكمال أي إجراءات تحقق مصلحة المهندسين والعاملين والوطن.

وأهابت نقابة المهندسين واتحاد المقاولين بكافة الشركات والمهندسين، بتنفيذ ما جاء من توصيات لازمة وضرورية حفاظا على حياة أبنائنا واقتصادنا كما نثمن جهود الحكومة والقيادة السياسية فيما يتم من إجراءات.

وحضر كل من المهندس هاني ضاحي، نقيب مهندسي مصر، والمهندس أحمد عثمان وكيل النقابة، والمهندس محمود مغاوري، أمين عام النقابة، والمهندس مؤمن شفيق، أمين صندوق النقابة، والمهندس محمد سامي سعد، رئيس مجلس إدارة أتحاد المقاولين، والمحاسب هشام يسري، أمين عام الأتحاد.

ويأتي ذلك تزامنا مع ما تبذله الدولة من جهود في ظل الأزمة الراهنة التي تمر بها البلاد والعالم أجمع بعد التعرض لوباء فيرس كورونا "كوفيد 19"، وفي ظل القرارات الاحترازية الصادرة من مجلس الوزراء وأخرها القرارات الصادرة الثلاثاء الماضي، للحد والوقاية من آثار انتشار الفيروس.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا