عبلة الكحلاوي: أزمة كورونا ابتلاء من الله للإنسانية بأكملها

بوابة الفجر
Advertisements
قالت الدكتورة عبلة الكحلاوي، الداعية الإسلامية، إن أزمة فيروس كورونا هو ابتلاء شديد من الله سبحانه وتعالى للإنسانية بأكملها.

وأضافت عبلة الكحلاوي، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج "صباحك مصري" المذاع عبر فضائية "mbc مصر"، اليوم الاثنين، أننا في بلاء ووقت شدة، وعلينا أن نرفع أيدينا بالدعاء لله ليفرج كروبنا ويرحمنا ولا يؤاخذنا بما فعل السفهاء منا، معقبة: "ربنا بيقول طلعتوا القمر، ومش عارفين ترفعوا عنكم البلاء، فالله سبحانه وتعالى يقزم الإنسان بجبروته، الإنسان الذي تجبر وقتل أخيه الإنسان".

وتابعت الداعية الإسلامية، أن الرسول –صلى الله عليه وسلم- كان يتعامل مع مثل هذه الأوقات بأنه يجأر بالدعاء ويقول: " اللهم اكشف عنا الغمة"، ويقول "اللهم يا لطيف تلطف بنا"، مشددًا على أن الرسول –صلى الله عليه وسلم- أمرنا بالبقاء في المنازل وقت الوباء، ولا بد أن يكون لدينا قدر من الاستنارة، وهذا قدر ولا يدفع هذا البلاء إلا بالدعاء والأخذ بالأسباب، معقبة: "إحنا ضعاف قوي، وفي أمس الحاجة إلى الله سبحانه وتعالى، وعلينا أن نأخذ بالأسباب ونمتثل لأمر قيادتنا، ونحافظ على النظافة الشخصية". 

وأعلنت وزارة الصحة والسكان، أمس الأحد، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 74 حالة.

وكشف الدكتور خالد مجاهد، مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج 15 حالة من المصابين بفيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، من ضمنهم 7 أجانب و8 مصريين، وذلك بعد تلقيهم الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهم وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 56 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 74 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 33 حالة جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة 4 حالات وهم: مواطنة تبلغ من العمر 51 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 80 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 73 عامًا، ومواطن يبلغ من العمر 56 عامًا.

وقال "مجاهد" إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر مجاهد أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم الأحد هو 327 حالة من ضمنهم 56 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و14 حالة وفاة.

وأكد مجاهد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

كما تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع المحافظات، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا