أستاذ كبد يكشف أبرز رسائل السيسي في كلمته.. ويؤكد: الرئيس أثلج صدور الأطباء بشكرهم

 الدكتور هشام الخياط
الدكتور هشام الخياط
كشف الدكتور هشام الخياط، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي عن أبرز رسائل الرئيس عبدالفتاح السيسي في كلمته ويؤكد أنها أثلجت صدور الأطباء بشكرهم.

وقال "الخياط"، خلال مداخلة هاتفية مع الإعلامية عزة مصطفى ببرنامج "صالة التحرير"، المذاع على فضائية "صدى البلد"، مساء الأحد إنه توقف أمام 4 نقاط في حديث الرئيس السيسى اليوم، منها توجيه الشكر للحكومة على الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا فى الوقت المناسب".

وأضاف أن النقاط الأخرى توجيه الشكر للشرطة والقوات المسلحة، بالإضافة إلى الإعلام فى مواجهة الشائعات حول انتشار الفيروس، متابعا أت "شكر الرئيس اليوم للأطباء أثلج صدورنا لأننا نحن خط الدفاع الأول".

ونصح أستاذ الكبد والجهاز الهضمي، الالتزام أسبوعين فقط فى المنازل يساعد على تجاوز أزمة انتشار فيروس كورونا، موضحا أن الفرق بين الحكومة المصرية والإيطالية فى مواجهة فيروس كورونا، أن مصر بدأت الإجراءات الاحترازية قبل تجاوز الإصابة 100 مواطن، أما إيطاليا فبدأت إجراءاتها الاحترازية بعد إصابة 1000 شخص بالفيروس.

وأعلنت وزارة الصحة والسكان المصرية، أمس السبت، عن ارتفاع عدد الحالات التي تحولت نتائج تحاليلها معمليًا من إيجابية إلى سلبية لفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) إلى 73 حالة.

وكشف مستشار وزيرة الصحة والسكان لشئون الإعلام والمتحدث الرسمي للوزارة، عن خروج حالتين لمصريين من مصابي فيروس كورونا المستجد من مستشفى العزل، وذلك بعد تلقيهما الرعاية الطبية اللازمة وتمام شفائهما وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، ليرتفع إجمالي المتعافين من الفيروس إلى 41 حالة حتى اليوم، من أصل الـ 73 حالة التي تحولت نتائجها معمليًا من إيجابية إلى سلبية.

وأوضح أنه تم تسجيل 9 حالات جديدة ثبتت إيجابية تحاليلها معمليًا للفيروس، جميعهم من المصريين المخالطين للحالات الإيجابية التي تم اكتشافها والإعلان عنها مسبقًا، وذلك ضمن إجراءات الترصد والتقصي التي تُجريها الوزارة وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية، لافتا إلى وفاة حالتين الأولى لسيدة مصرية تبلغ من العمر 68 عامًا من محافظة الجيزة، والآخرى لمواطن مصري يبلغ من العمر 75 عامًا من محافظة الجيزة أيضًا.

وقال إن جميع الحالات المسجل إيجابيتها للفيروس بمستشفيات العزل تخضع للرعاية الطبية، وفقًا لإرشادات منظمة الصحة العالمية.

وذكر أن إجمالي العدد الذي تم تسجيله في مصر بفيروس كورونا المستجد حتى اليوم السبت هو 294 حالة من ضمنهم 41 حالة تم شفاؤها وخرجت من مستشفى العزل، و10 حالات وفاة.

وأكد مجددًا عدم رصد أي حالات مصابة أو مشتبه في إصابتها بفيروس كورونا المستجد بجميع محافظات الجمهورية سوى ما تم الإعلان عنه، مشيرًا إلى أنه فور الاشتباه بأي إصابة سيتم الإعلان عنها فورًا، بكل شفافية طبقًا للوائح الصحية الدولية، وبالتنسيق مع منظمة الصحة العالمية.

كما تواصل وزارة الصحة والسكان رفع استعداداتها بجميع منافذ البلاد (الجوية، البرية، البحرية)، ومتابعة الموقف أولًا بأول بشأن فيروس "كورونا المستجد"، واتخاذ كافة الإجراءات الوقائية اللازمة ضد أي فيروسات أو أمراض معدية، كما تم تخصيص الخط الساخن "105"، و"15335" لتلقي استفسارات المواطنين بشأن فيروس كورونا المستجد والأمراض المعدية.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا