وزير الري: إقامة 1100 منشأ للتصدي للسيول

وزير الري
وزير الري
كشف الدكتور محمد عبالعاطي وزير الري، عن جهود الوزارة في مواجهة موجة الطقس السييء الماضية، لافتا إلى أن القطاع به منظومة قائمة على روح الفريق.

وأضاف عبالعاطي خلال مداخلة هاتفية ببرنامج برنامج "هو ده مع طارق علام" الذي يعرض عبر فضائية "المحور"، أنه قبل حدوث أزمة الطقس السييء بثلاثة أيام أبلغت رئيس الوزراء بذلك، لافتا إلى أنه يوم الثلاثاء وقبل حدوث العاصفة بـ 24 ساعة تم إعلان حالة الطوارئ في الوزارة.

وأشار إلى أنه بناء على ذلك تم اتخاذ قرار من قبل رئيس الوزراء بإعطاء إجازة رسمية في الدولة الخميس، مضيفا أنه تم عمل 1100 منشأ للتصدي للسيول خلال الـ سنوات الماضية.

وعقد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، اجتماعًا مع نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي؛ لمتابعة موقف حجم الخسائر والتعويضات على مستوى المحافظات إثر موجة الطقس السيئ حتى صباح يوم 15 مارس 2020.

وفي مستهل الاجتماع، أشار رئيس الوزراء إلى أن هناك توجيها من الرئيس عبدالفتاح السيسي بإتاحة مبلغ 100 مليون جنيه من وزارة التضامن الاجتماعي وصندوق تحيا مصر والجمعيات الأهلية، لتعويض ضحايا موجة الطقس السيئ والمضارين، وذلك من واقع الحصر الفعلي الذي يتم من خلال المحافظين للتأكد من حصول المستحقين.

ولفتت نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعي إلى أن إجمالي عدد الأسر التي تضررت منازلهم على مستوي المحافظات إثر موجة الطقس السيئ، موضحة أنه جار قيام فرق الإغاثة باستكمال حصر الخسائر على مستوى المحافظات، حيث يوجد طرق مغلقة بمحافظتي الجيزة وجنوب سيناء وجار فتحها لاستكمال أعمال حصر الخسائر.

وسلطت نيفين القباج الضوء على الحصر التقديري لحجم الخسائر وتكلفة التعويضات بسبب الطقس السيئ حتى يوم 15 مارس 2020، وتنوعت الخسائر ما بين حالات وفيات، وهدم منازل، وخسائر ممتلكات، وخسائر أراض.

وشهدت محافظات مصر، خسائر نتجت عن حالة بسبب موجة الطقس السيئ التي تعرضت لها البلاد منها سقوط حالات وفيات وإصابة العشرات في حوادث متفرقة، وانهيار منازل وإغلاق للعديد من الطرق.

شارك.. أسئلة التقييم الأولي لاحتمالية إصابتك بفيروس كورونا